الثلاثاء 30 نوفمبر 2021
موقع 24 الإخباري

برلين تنتقد قرار روسيا بقطع الاتصال مع الناتو

وزير الخارجية الألماني هايكو ماس (أرشيف)
وزير الخارجية الألماني هايكو ماس (أرشيف)
انتقد وزير الخارجية الألماني هايكو ماس بشدة القرار الروسي الخاص بقطع قنوات الاتصال مع حلف شمال الأطلسي (ناتو).

وعلى هامش لقاء مع نظرائه في الاتحاد الأوروبي، قال السياسي المنتمي إلى الحزب الاشتراكي الديمقراطي، في بروكسل اليوم الاثنين إن "هذا القرار الذي تم اتخاذه في موسكو سيطيل من أمد الموقف الصعب الذي نمر به والعصر الجليدي المستمر منذ فترة".

وأعرب الوزير الألماني عن اعتقاده بأن ما قررته روسيا بشأن الناتو حيث يتم تناول قضايا عسكرية وسياسية، هو أبعد ما يكون عن الأمر المفيد "وسيزيد هذا من توتير العلاقة على نحو خطير".

وكان وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أعلن في وقت سابق من اليوم، أن بلاده سوف تقوم بتجميد العمل بممثليتها الدائمة فى حلف الناتو فى بروكسل من بداية نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، رداً على إلغاء اعتماد الدبلوماسيين الروس.

وبالاضافة لذلك، لن يتم السماح للمهمة العسكرية للناتو في موسكو بالاستمرار في العمل، وفقاً لما نقلته وكالة انترفاكس الروسية عن لافروف.

 وأوضح أنه ابتدء من الأول من نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل سوف يتم سحب اعتماد العاملين.

وبالإضافة إلى ذلك سيتم وقف نشاط المكتب الإعلامي للناتو والبعثة العسكرية للحلف في موسكو.

ووصف ماس التطورات الأخيرة بأنها "أكثر من مؤسفة" وقال إن "ألمانيا سعت لهذا السبب داخل الناتو خلال السنوات العشر الأخيرة من أجل وجود حوار مع روسيا".

واختتم ماس تصريحاته بالقول إن ما حدث أعلم الغرب مرة أخرى أنه يبدو أن روسيا لم تعد مستعدة للحوار.
T+ T T-