السبت 27 نوفمبر 2021
موقع 24 الإخباري

فتح: السلطة الفلسطينية تتعرض لحصار مالي خانق

اجتماع للجنة المركزية لحركة فتح (أرشيف)
اجتماع للجنة المركزية لحركة فتح (أرشيف)
قالت اللجنة المركزية لحركة "فتح" التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس مساء الثلاثاء، إن السلطة الفلسطينية تتعرض إلى حصار مالي خانق.

وأكدت اللجنة في بيان صحفي عقب اجتماع لها في رام الله برئاسة عباس، أن سياسة الحصار "لن تجبر الشعب الفلسطيني على الخضوع والتنازل عن حقوقه وثوابته الوطنية".

ودعت اللجنة "الأشقاء العرب والأصدقاء إلى تقديم الدعم المالي لتتمكن الحكومة الفلسطينية من الوفاء بإلتزاماتها تجاه أبناء شعبنا في أماكن تواجده كافة".

وكانت بيانات صدرت عن وزارة المالية الفلسطينية أفادت بأن الدعم الدولي للميزانية العامة بلغ 31.5 مليون دولار، بتراجع 89.6% عن الفترة المقابلة من 2020.

من جهة أخرى جددت اللجنة المركزية لحركة فتح التأكيد على أنه آن الأوان لتحرك دولي فاعل وسريع للضغط على الحكومة الإسرائيلية لوقف سياساتها الاحتلالية ضد الشعب الفلسطيني وأرضه.

وقالت إن الوضع الفلسطيني الحالي "لا يمكن استمراره بأي حال من الأحوال، وبقاء سياسة الاحتلال ورفضها الإذعان لقرارات الشرعية الدولية والوفاء بالتزاماتها ستدفع المنطقة إلى حافة الهاوية وإلى مزيد من التوتر وعدم الاستقرار الامر الذي سيدفع ثمنه المنطقة والعالم".

وأضافت أن "سياسة فرض الامر الواقع التي تحاول حكومة الاحتلال تنفيذها من خلال سياسة التوسع الاستيطاني لن تجلب السلام والأمن لإسرائيل، بل ستزيد الشعب الفلسطيني صلابة وقوة في مواجهة هذه المخططات الفاشلة".

وطالبت اللجنة المركزية لفتح، الإدارة الأمريكية بـ"الوفاء بتعهداتها التي أعلنت عنها مراراً وتكراراً بخصوص ضرورة تطبيق حل الدولتين ورفض سياسة الاستيطان الإسرائيلي، وطرد السكان الفلسطينيين".
T+ T T-