الثلاثاء 7 ديسمبر 2021
موقع 24 الإخباري

الاحتجاجات في السودان تستمر قبل كلمة البرهان

محتجون سودانيون يغلقون شارعاً في الخرطوم (تويتر)
محتجون سودانيون يغلقون شارعاً في الخرطوم (تويتر)
واصل سودانيون مناهضون للعسكريين اليوم الثلاثاء، احتجاجهم على سيطرتهم على السلطة وإخراجهم شركاءهم المدنيين من الحكم، بعد مقتل 4 وإصابة أكثر من 80 بجروح في الخرطوم برصاص الجيش.

وينتظر بعد ظهر الثلاثاء، أن يعقد أرفع مسؤول في البلاد الفريق أول عبد الفتاح البرهان مؤتمراً صحافياً، بعد أن أعلن البرهان أمس حالة الطوارئ وتشكيل حكومة جديدة، بعد حل مجلس السيادة الذي كان يرأسه والحكومة برئاسة عبدالله حمدوك وغيرها من المؤسسات التي كان يفترض أن تؤمن مساراً ديموقراطياً نحو الانتخابات والحكم المدني.

وأغلقت اليوم جميع المحال أبوابها في العاصمة الخرطوم، باستثناء المخابز، وبعض محال البقالة.

وقطع متظاهرون في بعض أنحاء الخرطوم طرقاً وأحرقوا إطارات احتجاجاً، وحملوا الأعلام السودانية وهتفوا "لا لحكم العسكر" و"ثوار أحرار سنكمل المشوار"، بينما قطع الجيش جسوراً تربط الخرطوم بمناطق مجاورة مثل أم درمان، وبحري.

وقال هشام الأمين المهندس، خلال أحد الاحتجاجات: "لن نغادر الشوارع حتى تعود الحكومة المدنية". وأضاف "لن نقبل مرة أخرى بالشراكة مع العسكر".

فيما قالت المتظاهرة السودانية الشابة هنادي حسين، وقد حملت علم السودان: "لم تُحقق أهداف الثورة حتى الآن .. الحكم المدني الكامل".
T+ T T-