الأربعاء 8 ديسمبر 2021
موقع 24 الإخباري

تطلّق نفسها بعدما عثرت على شريك مناسب

كريس غاليرا  في حفل زفافها على نفسها (ميرور)
كريس غاليرا في حفل زفافها على نفسها (ميرور)
قررت امرأة برازيلية تصدرت عناوين الصحف في وقت سابق من هذا العام بزواجها من نفسها الطلاق بعد اعترافها بأنها قابلت شخصاً آخر ليكون شريكاً لحياتها.

وكانت كريس غاليرا (33 عاماً) قد سئمت من الاعتماد على الرجال، لذلك قررت الزواج من نفسها في حفل رسمي أقيم في سبتمبر (أيلول) من هذا العام. وأصرت العارضة على أنها لم "تشعر بخيبة أمل" لعدم وجود عريس، وبعد 90 يومًا، قررت أن تطلّق نفسها.

وفي حديثها في سبتمبر (أيلول) عن الزواج من نفسها، قالت كريس "لقد وصلت إلى مرحلة نضجت فيها، وأدركت أنني امرأة قوية وحازمة. كنت دائمًا خائفًا من أن أكون وحدي، لكنني أدركت أنني بحاجة إلى تعلم الشعور بالرضا عن نفسي".

وفي يوم زفافها، شوهدت كريس وهي تتباهى بوشمها في فستان أبيض متدلي مذهل، والتقطت صورًا سعيدة في يوم زفافها أمام كنيسة كاثوليكية في ساو باولو بالبرازيل، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

ومع ذلك، وبينما شعرت كريس بالروعة في يومها الكبير، كانت حزينة لتلقي تعليقات كراهية من المتصيدون، وعلقت على ذلك بالقول "قررت أنني لن أقرأ بعد الآن تعليقات الكراهية، رأي الناس لن يغير ما أفكر به ولن يضيف إليه شيئا".

ولحسن الحظ بالنسبة لكريس، التي تنحدر من ساو باولو في البرازيل، فقد التقت بـ "شخص مميز" وقعت في حبه، على الرغم من تعهدها بالعيش بمفردها. وقالت كريس "بدأت أؤمن بالحب في اللحظة التي التقيت فيها بشخص آخر مميز".
T+ T T-