الأربعاء 8 ديسمبر 2021
موقع 24 الإخباري

غروسي: الوقت ينفد أمام إيران

مدير وكالة الطاقة الذرية رافائيل غروسي (أرشيف)
مدير وكالة الطاقة الذرية رافائيل غروسي (أرشيف)
قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي أمس الأربعاء، إن الوقت ينفد أمام الجهود لضمان الوصول إلى ورشة تصنيع مكونات أجهزة الطرد المركزي في إيران لإعادة تركيب كاميرات فيها، مضيفاً أن الوكالة ستصبح قريباً عاجزة عن ضمان منع تحويل المعدات لصنع قنابل نووية.

وأدلى غروسي بهذه التصريحات بعد يوم من زيارة لطهران قال إنها لم تسفر عن تقدم في عدد من القضايا وأشدها إلحاحاً، الوصول إلى ورشة في مجمع تيسا كرج، بعد شهرين من وعد إيران بذلك.

والورشة مخصصة لتصنيع أجزاء من أجهزة الطرد المركزي، التي تستخدم لتخصيب اليورانيوم، وتعرضت فيما يبدو لتخريب في يونيو (حزيران). واتهمت طهران إسرائيل بالمسؤولية عنه وتقول إنه هجوم دمر واحدة من 4 كاميرات للوكالة الدولية للطاقة الذرية هناك.

وقال غروسي في مؤتمر صحافي في اليوم الأول من الاجتماع الفصلي لمجلس محافظي الوكالة: "نقترب من مرحلة لن أتمكن فيها من ضمان استمرار معرفة" ما يجري هناك.

وهذا يعني أن هناك فجوة في مراقبة الوكالة الدولية للطاقة الذرية لمنشآت حساسة، يمكن من خلالها نقل كميات كبيرة من مواد أو معدات لبرنامج أسلحة نووية سري.

وفي بيان لاجتماع مجلس محافظي الوكالة، قالت الولايات المتحدة إن على إيران أن تسمح للوكالة بتركيب الكاميرات في كرج "على الفور"، وأن استمرار الأزمة من شأنه أن يعقد جهود إحياء اتفاق 2015 النووي بين إيران والقوى الكبرى.



T+ T T-