الخميس 18 أغسطس 2022
موقع 24 الإخباري

روسيا تنفي التخطيط لانقلاب عسكري في أوكرانيا

قوات أوكرانية على الحدود مع روسيا (رويترز)
قوات أوكرانية على الحدود مع روسيا (رويترز)
نفت روسيا تورطها في التخطيط لانقلاب في أوكرانيا مطلع الشهر المقبل، مثلما أكد الرئيس الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في وقت سابق اليوم الجمعة.

وقال المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيبسكوف، في مؤتمر صحافي: "روسيا لم تخطط للمشاركة في انقلاب، إن روسيا لا تقوم بمثل هذه الأمور أبداً".

وكان رئيس الأوكراني قد كشف اليوم في مؤتمر صحافي أمام وسائل إعلام محلية وأجنبية أن روسيا تخطط لانقلاب عسكري في أوكرانيا في مطلع ديسمبر (كانون الأول) المقبل، وتحاول أن تورط معها رجل الأعمال رينات أخميتوف، الشخص الأكثر ثراء في البلاد.

وقال زيلينسكي: "أملك معلومات بأنه في 1 ديسمبر (كانون الأول) سيحدث لدينا انقلاب عسكري، أعتقد أنها معلومات بالغة الأهمية".

وأضاف "أعتقد أنها عملية لشن حرب ضد أوكرانيا، وسيكون خطأ كبيراً، لأنه لا يمكن لأي شخص أن يحارب شعبه والرئيس الذي انتخبه الشعب".

وأكد أن محاولة الانقلاب لن تنجح، مشيراً إلى أنه لا ينوي الهرب من البلاد.

وتأتي تصريحات زيلينسكي في خضم توترات جديدة مع روسيا وانتشار معلومات- في وسائل إعلام أوكرانية وأمريكية- حول تمركز كبير لقوات روسية على الحدود مع أوكرانيا واحتمال شن هجوم في هذا الشتاء.

وقللت أوكرانيا من أهمية تلك المعلومات التي بدأت في الظهور مطلع الشهر الجاري، لكنها لاحقاً اعترفت بوجود تهديد بغزو روسي.

وذكرت وسائل إعلام أمريكية في الأيام الماضية أن روسيا تخطط لشن هجوم ضد أوكرانيا في مطلع 2022 بنحو 100 كتيبة تضم 100 ألف جندي.

وقد يحدث الاجتياح العسكري من خلال بعض النقاط مثل المنطقة الشرقية الانفصالية في أوكرانيا وشبه جزيرة القرم، التي ضمتها موسكو في 2014.
T+ T T-