الثلاثاء 9 أغسطس 2022
موقع 24 الإخباري

أردوغان يأسف لنشر رسوم تركية للنبي محمد في سوريا

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (أرشيف)
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (أرشيف)
أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء عن أسفه لنشر تركيا في سوريا كتاباً مدرسياً للأطفال يحوي رسوماً تصويرية للنبي محمد، واصفاً الأمر بـ "مشين".

ويذكر أن السلطات المحلية في شمال سوريا قررت في الشهر الماضي سحب الكتاب الديني المدرسي الصادر عن وزارة التعليم التركية في أنقرة.

وفي تصريحات في لقاء تلفزيوني مع مفتين في أنقرة أعلن إردوغان، زعيم حزب العدالة والتنمية الإسلامي الحاكم في تركيا، فتح تحقيق لكشف "المسؤولين عن هذا العمل المشين".

وقال الرئيس التركي: "رغم أني لست على علم مباشر، به، أنا حزين للغاية لهذا الأمر خلال ولاية إدارة أنا مسؤول عنها".

وتابع "سنفعل ما يلزم بهذا الشأن"، مشدداً على رفض قبول "أعذار"، وأكد أن حكومته "ستتابع الأمر حتى محاسبة المسؤولين".

ووزعت الكتب الدينية المخصصة للصف الأول ابتدائي في مدارس عدة تحت سيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها في شمال سوريا، بينها مدينة جرابلس الحدودية، التي سارع سكان فيها إلى إحراق الكتب.

ونظّمت تظاهرات في مدينة الباب رفعت فيها لافتات كُتب عليها "إلا رسول الله".

وتحظى تركيا بنفوذ متزايد في مناطق في محافظة حلب، سيطرت عليها تدريجاً اثر هجمات عسكرية عدة شنتها في سوريا منذ 2016، على غرار جرابلس، والباب، وأعزاز، وعفرين.

وإلى جانب رعايتها لمجالس محلية أنشأتها لإدارة تلك المناطق وحضور عسكري لقواتها، ضاعفت تركيا استثماراتها في قطاعات عدة مثل الصحة والتعليم.

وتوجد فيها مكاتب بريد واتصالات وتحويل أموال تركية ومدارس للتعليم بالتركية.

T+ T T-