الثلاثاء 18 يناير 2022
موقع 24 الإخباري

وفاة الروائي الفلبيني فرانشيسكو شيونيل هوسيه

توفي الروائي الفلبيني المعروف فرانشيسكو شيونيل هوسيه الخميس عن عمر ناهز الـ97 عاماً، على ما أعلن نادي "بين" الفيليبيني.

وتتناول أعمال الروائي الراحل المترجمة على نطاق واسع المراحل التي شهدت استعمار الفيليبين الاستعماري لبلده وغياب العدالة الاجتماعية فيها.

وكتب هوسيه على مدار سبعة عقود من مسيرته الأدبية عشرات الروايات والقصص القصيرة والمقالات، وخُصصت له زاوية في الجرائد كان يكتب فيها بانتظام، فضلاً عن امتلاكه مكتبة.

وأعلن الفرع الفلبيني لـ "بين كلوب انترناشونال" عبر صفحته على فيس بوك وفاة الروائي في مستشفى بمانيلا قبل خضوعه لعملية جراحية.

ونشأ فرانشيسكو هوسيه وهو ابن قس وخياطة في قرية فقيرة في مقاطعة بانغاسينان شمال البلاد. وتأثرت كتاباته إلى حد كبير بالبطل الوطني الفيليبيني هوسيه ريزال.

واشتهر بـ"ساغا روزاليس" وهي سلسلة مؤلّفة من خمس روايات عن حياة عائلتين مدى مئة عام، تمتد من مرحلة الاستعمار الإسباني إلى ديكتاتورية فرديناند ماركوس.
T+ T T-