السبت 28 مايو 2022
موقع 24 الإخباري

إهمال تنظيف الأسنان يزيد احتمال الإصابة بالسرطان

تعبيرية
تعبيرية
إن تحديد عوامل الخطر التي يقوم عليها السرطان أمر أساسي لتقليل مخاطر الإصابة بالمرض القاتل. ووجدت دراسة حديثة أن الاستهزاء بإحدى ممارسات النظافة العامة قد يعرضك لخطر الإصابة بالسرطان بنسبة 52 في المائة بمرور الوقت.

وليس من الواضح دائمًا سبب انقسام الخلايا السرطانية وتكاثرها في الجسم. ومع ذلك، فإن الأدلة المتزايدة تربط بين قرارات نمط الحياة السيئة، وزيادة خطر الإصابة بالسرطان.

وقد يكون الاستهزاء بنظافة الفم أحد العوامل التي تزيد خطر الإصابة بالسرطان، وربط تقرير مثير للقلق نُشر في أواخر العام الماضي بين أمراض اللثة وخطر الإصابة بنوعين من السرطان بشكل ملحوظ.

أمراض اللثة هي حالة شائعة جدًا حيث تتورم اللثة أو تلتهب، ويمكن أن تكون أمراض اللثة ناتجة عن عدد من العوامل، ولكن السبب الرئيسي هو تراكم البلاك على أسنانك نتيجة قلة تنظيف الأسنان بالفرشاة.

وتشير الدراسة من جامعة هارفارد إلى أن الميكروبات التي تعيش بين أسنانك ولثتك قد تؤثر على خطر الإصابة بسرطان المعدة والمريء، وحلل علماء جامعة هارفارد البيانات الصحية من دراستين كبيرتين ضمتا ما يقرب من 150 ألف رجل وامرأة.

وخلال ما يصل إلى 28 عامًا من المتابعة، كان الأشخاص الذين لديهم تاريخ من أمراض اللثة أكثر عرضة للإصابة بسرطان المريء بنسبة 43 بالمائة، وأكثر عرضة للإصابة بسرطان المعدة بنسبة 52 بالمائة مقارنة بالأشخاص الذين كانت لديهم لثة صحية.

وكان الخطر أعلى لدى الذين يعانون من أمراض اللثة الشديدة بما يكفي للتسبب في فقدان الأسنان.

يذكر أن هذه الدراسة قائمة على الملاحظة ولا تثبت أن أمراض اللثة تسبب السرطان، ولكن قد يعني ذلك أن الأطباء في يوم من الأيام سيأخذون صحة اللثة بعين الاعتبار عند تقييم المخاطر الإجمالية، بحسب صحيفة إكسبريس البريطانية.
T+ T T-