السبت 28 مايو 2022
موقع 24 الإخباري

منظمات تحث يوتيوب على محاربة "الأخبار المضلّلة"

أخبار مضللة على يوتيوب (تعبيرية)
أخبار مضللة على يوتيوب (تعبيرية)
وجّهت أكثر من 80 منظمة تحقق في صحة المعلومات رسالة مفتوحة اليوم الأربعاء إلى إدارة موقع يوتيوب، داعيةً إياها إلى إجراءات أكثر فاعلية لمحاربة المعلومات المضللة، وعارضةً تعاونها للعمل مع الشركة.

وورد في البيان المشترك لوسائل إعلام ومنظمات غير حكومية في أكثر من 40 دولة "نلاحظ يومياً أن يوتيوب ناقل رئيسي للمعلومات المضلّلة عبر الإنترنت في العالم".

وأضاف البيان الموجه إلى مديرة شركة يوتيوب سوزان وشيتسكي "لا نرى جهوداً كثيرة من يوتيوب لوضع سياسات تحلّ المشكلة".

في المقابل، دّت الشركة عبر المتحدثة باسمها ايلينا هيرنانديز، مؤكدةً أنها "استثمرت بشكل كبير في السياسات والمنتجات، للتخفيف من انتشار المعلومات الخاطئة".

وأضافت هيرنانديز "أُحرز تقدم مهم"، معتبرةً أن التحقق من صحة المعلومات "قطعة من أحجية أكبر تهدف إلى محاربة انتشار المعلومات المضلّلة".

وأعرب مدققو صحة الأخبار من موقعي البيان عن قلقهم من "المعلومات المضللة المتفشية" والتي سرّع انتشارها وباء كورونا.

فانتشرت على موقع يوتيوب أفلاماً وثائقية تروج لنظرية المؤامرة، ومقطع فيديو يروج لعلاجات خاطئة لكورونا، وحصلت على ملايين المشاهدات.

وأعلنت جهات التحقق من صحة المعلومات استعدادها "لتلتزم مع يوتيوب لتحقيق اقتراحاتها" المفصّلة في الرسالة الموجهة لوشيتسكي.

وقالت كريستينا تارداغويلا التي أسّست اجينسيا لوبا للتحقق من المعلومات "هذه المعركة هي إحدى أكبر المعارك في عصرنا، ويجب أن نقودها بالتعاون مع هذه المنصات".

وتستهدف الاقتراحات في البيان أربعة خطوط عريضة، بما فيها ضبابية عمل الخوارزميات في يوتيوب ومقاطع الفيديو غير الناطقة بالانجليزية والتي "تفلت" من مراقبة الموقع.


T+ T T-