الأربعاء 30 نوفمبر 2022
موقع 24 الإخباري

غارة للتحالف تستهدف جهاديين شمال سوريا

طائرات التحالف الدولي تنفذ غارة جوية شمال سوريا (أرشيف)
طائرات التحالف الدولي تنفذ غارة جوية شمال سوريا (أرشيف)
قال سكان ومصادر من مقاتلي المعارضة السورية إن "غارة للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة استهدفت اليوم الخميس من يشتبه بأنه جهادي تابع لتنظيم القاعدة في بلدة في شمال سوريا".

وقال أحد السكان إن "ما لا يقل عن 12 شخصاً قتلوا في الهجوم".

وذكر السكان ومصادر المعارضة أن عدة طائرات هليكوبتر هبطت في منطقة بالقرب من بلدة أطمة في محافظة إدلب، الواقعة في منطقة تحت سيطرة المعارضة على الحدود مع تركيا، حيث سُمع دوي انفجارات بالقرب من منزل جهادي أجنبي.

وقال أحد المصادر إن "صواريخ مضادة للطائرات أطلقها مقاتلو المعارضة في آخر جيب مهم يسيطر عليه المقاتلون الذين يحاربون الرئيس بشار الأسد".

وقال أحد السكان إن "عدة أشخاص قتلوا في العملية" التي قال شهود إنها "انتهت بمغادرة طائرات يعتقد أنها طائرات هليكوبتر المكان".

ولم يصدر تأكيد بمقتل أي جهادي في الغارة.

وقال واحد آخر من السكان إن منقذين انتشلوا ما لا يقل عن 12 جثة من تحت أنقاض مبنى من عدة طوابق، بينهم أطفال ونساء.

ولم ترد وزارة الخارجية الأمريكية ولا المتحدث باسم قوات التحالف في شمال سوريا على طلبات للتعليق.

وقال تشارلز ليستر الزميل والمدير في معهد الشرق الأوسط الذي يتخذ من واشنطن مقراً إنه "تحدث مع سكان" قالوا إن "العملية استمرت أكثر من ساعتين".

وأضاف "من الواضح أنهم أرادوا هدفهم أياً كان حياً".

وتابع "تبدو هذه أكبر عملية من هذا النوع" منذ غارة البغدادي.

وقُتل زعيم تنظيم داعش الإرهابي أبو بكر البغدادي في غارة للقوات الأمريكية الخاصة في شمال غرب سوريا في 2019.

وتسيطر هيئة تحرير الشام على معظم شمال غرب سوريا، الذي يشمل محافظة إدلب وحزاماً محيطاً بها من الأراضي.

والجماعة كانت تعرف سابقاً بجبهة النصرة والتي كانت جزءاً من تنظيم القاعدة حتى عام 2016.

وشكّل عدة مجاهدين أجانب انفصلوا عنها تنظيم حراس الدين الذي صُنف منظمة إرهابية أجنبية وكان هدفا لضربات التحالف خلال السنوات القليلة الماضية.

ولسنوات أطلق الجيش الأمريكي بشكل أساسي طائرات مسيرة لقتل كبار عناصر تنظيم القاعدة في شمال سوريا حيث أصبحت الجماعة المتشددة نشطة خلال الحرب الدائرة في البلاد منذ أكثر من 10 سنوات.

لكن التحالف بقيادة الولايات المتحدة يشن عمليات تستهدف فلول الخلايا النائمة لتنظيم داعش الإرهابي بوتيرة أكبر في شمال شرق سوريا الذي تسيطر عليه قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد.
T+ T T-