الخميس 7 يوليو 2022
موقع 24 الإخباري

تتغلب على الأنوركسيا وتنجب 9 أطفال

 ليا ويليامز مع زوجها وأطفالها (ديلي ميل)
ليا ويليامز مع زوجها وأطفالها (ديلي ميل)
أصبحت امرأة بريطانية أماً لتسعة أطفال على الرغم من أن الأطباء أخبروها أن إصابتها بالأنوركسيا قد تركتها عقيمة.

وكانت ليا ويليامز، من تينبري ويل، ورسيستر، قد وصلت إلى أدنى وزن لها بعمر 20 عاماً، وكانت في ذلك الوقت أماً لطفل واحد وهو جيكوب، وحذرها الأطباء من أنها لن كون قادرة على إنجاب المزيد من الأطفال في المستقبل بسبب تأثير اضطراب الأكل على جسدها، واعتقدت ليا أن "الضرر قد حدث" بسبب توقف الدورة الشهرية لديها.

وفي الرابعة والعشرين من عمرها، بدأت طريق التعافي والآن، بعد عقدين من الزمن، تحدت ليا (40 عامًا) الصعاب ولديها ثمانية أطفال آخرين تتراوح أعمارهم بين 4 أشهر و15 عاماً.

وقالت ليا 'لم أتخيل يومًا أن يكون لدي عائلة كبيرة، خاصة بعد أن قال لي طبيبي إنني لن أتمكن من إنجاب المزيد من الأطفال بسبب اضطراب فقدان الشهية.

وأصيبت ليا باضطراب في الأكل عندما كانت في التاسعة عشرة من عمرها بعد خلع ضرس العقل لديها، ولم تستطع تناول الطعام، وتراجعت حالتها مع مرور الوقت، حتى تحولت إلى ما يشبه الهيكل العظمي.

وحصلت ليا على استشارة طبية وتغلبت على فقدان الشهية بعمر 24 عامًا، ومنذ ذلك الوقت تمكنت من إنجاب العديد من الأطفال، وتقول 'لم نخطط أبدًا لإنجاب هذا العدد الكبير من الأطفال، لكن هذا ما حدث، لن تغير عائلتنا العالم. أسرتنا فوضوية ومجنونة لكنها جميلة".

وتضيف ليا "إنها معجزة أن جسدي عاد إلى طبيعته، ولا يزال طبيبي يضحك حتى يومنا هذا لأنه لا يصدق أنني تمكنت من تحدي الصعاب وإنجاب هذا العدد من الأطفال".
T+ T T-