الخميس 7 يوليو 2022
موقع 24 الإخباري

"قرية الوثبة" تختتم موسم القدرة بتنظيم 3 سباقات

من المنافسات (وام)
من المنافسات (وام)
برعاية ومتابعة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، تختتم "قرية الإمارات العالمية للقدرة في الوثبة"، موسم 2021 – 2022، بتنظيم 3 سباقات في الفترة من 18 إلى 20 مارس (آذار) الجاري.

ويُقام "سباق كأس الشيخ زايد بن منصور بن زايد آل نهيان للإسطبلات الخاصة لمسافة 100 كلم" بعد غد، ثم ينطلق "سباق مهرجان أبوظبي للسيدات لمسافة 100 كلم" يوم السبت، ويُختتم الموسم بـ"سباق مهرجان أبوظبي لمسافة 120 كلم" يوم الأحد.

ويتزامن الموسم الذي تضمّن 11 سباقاً، من فعاليات ومهرجانات وسباقات كبرى، مع احتفالات الدولة بـ"العام الخمسين لتأسيس الاتحاد"، حيث شهدت عمليات التسجيل للمشاركة في السباقات الثلاثة إقبالاً كبيراً، من قبل الفرسان والفارسات والإسطبلات، كي يكون حضورهم متميزاً في ختام الموسم.

كما أكملت "قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة" استعداداتها الفنية واللوجستية لتنظيم واستضافة السباقات الثلاثة، وتوفير الأجواء المناسبة للمشاركين بهدف تقديم أفضل ما لديهم من قدرات تنافسية، في ظل وصول الخيول إلى أعلى درجات الجاهزية الفنية، وارتفاع سقف طموحات الفرسان لتحقيق الألقاب والتتويجات.

وأعلنت القرية عن الضوابط الخاصة بالمشاركة، وضرورة الالتزام بـ"البروتوكول الصحي" الصادر عن الجهات المسؤولة، من أجل الوقاية من جائحة "كوفيد19" وضمان سلامة الجميع، وذلك عبر إجراء فحص مسحة الأنف، والتباعد الاجتماعي، وتحديد عدد الأشخاص المسموح بوجودهم في منطقة الفحص البيطري.

وأشاد  المدير العام لـ"قرية الإمارات العالمية للقدرة في الوثبة" مسلم العامري، بدعم ورعاية ومتابعة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للفعاليات وجميع السباقات والبطولات والمهرجانات التي تنظمها وتستضيفها القرية في كل موسم.

ورحب العامري بالمشاركين ضمن السباقات الثلاثة في ختام الموسم، الذي وصفه بالناجح، قائلاً: "إن تعاون المشاركين مع فريق تنظيم السباقات، والتزامهم بالتعليمات والتوجيهات التنظيمية، ساهم في تحقيق هذا النجاح"، منوهاً بالتفاعل الإيجابي من قبل جميع الجهات خلال المنافسات منذ انطلاق الموسم.

وأضاف: "أكمل فريق القرية إعداد كافة التجهيزات لإخراج السباقات في أبهى صورة من خلال توفير ما يحتاجه كل مشارك، وفق أعلى درجات الجودة والترتيب والتنظيم"، مؤكداً أن الفريق ظل في حالة عمل مستمر، ويواصل بذل الجهود حتى إنجاح الحدث.

من جانبه، قال مدير الفعاليات في القرية محمد الحضرمي إن "كل المرافق جاهزة لتنظيم واستضافة السباقات الثلاثة"، مشيراً إلى بدء الترتيبات مبكراً، والتنسيق المتواصل بين فريق العمل والجهات المشاركة والمعنية.

وأفاد بأن فريق العمل سخَّر كل وقته وجهده لتجهيز القرية لوجستياً وفنياً من أجل ضمان سلامة الفرسان والخيول وراحة الحضور، وبما يتوافق مع الإجراءات الاحترازية والتدابير الضرورية.
T+ T T-