الخميس 7 يوليو 2022
موقع 24 الإخباري

بريشتينا تطلب من بايدن دعمها للانضمام الى حلف الاطلسي

الرئيس الأمريكي جو بايدن (أرشيف)
الرئيس الأمريكي جو بايدن (أرشيف)
طلبت كوسوفو من الرئيس الأمريكي جو بايدن، دعم عملية انضمامها الى حلف شمال الأطلسي، تخوفاً من التهديدات لسيادتها بعد الغزو الروسي لأوكرانيا.

في رسالة وجهت إلى بايدن، الخميس، حذر رئيس كوسوفو فيوسا عثماني من جهود موسكو "لزعزعة استقرار" البلقان.

وكتب عثماني أن "عضوية كوسوفو في حلف شمال الأطلسي أصبحت ضرورية".

وقال: "نعبر عن أملنا وتوقعاتنا باستخدام الولايات المتحدة زعامتها ونفوذها لكي تدعم بشكل نشط عملية انضمام كوسوفو المعقدة الى حلف شمال الأطلسي وان تدفعها قدماً".

وجهت الرسالة إلى البيت الأبيض الأسبوع الماضي.

وكان رئيس وزراء كوسوفو البين كورتي دعا أيضاً الى دفع عملية الانضمام الى الاتحاد الأوروبي وحلف الأطلسي قائلاً إن "الاجتياح الروسي لأوكرانيا يعني أن المؤسستين يجب أن تجعلا هذا الأمر أسهل وأسرع على المرشحين للانضمام".

وقال كورتي إنه مع اندلاع نزاعات جديدة بات "غرب البلقان عموماً وكوسوفو خصوصاً في خطر".

كانت موسكو من أشد معارضي كوسوفو منذ حرب التسعينيات حين تم طرد القوات الأمنية التابعة لصربيا، حليفة روسيا، من هذا الإقليم بمساعدة من ضربات جوية شنها حلف شمال الأطلسي.

وأعلن ألبان كوسوفو الذين يشكلون غالبية اتنية في الأقليم، استقلالهم عن صربيا في 2008، في خطوة رفضت عدة دول بينها روسيا وأوكرانيا الاعتراف بها.

تملك روسيا حق النقض في مجلس الأمن الدولي، ما ساهم في وقف الاعتراف الرسمي بكوسوفو.

بعد الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير(شباط) فرضت كوسوفو عقوبات أيضاً على موسكو.

وتعهدت استقبال آلاف اللاجئين الأوكرانيين وتخصيص مساعدات للشعب الأوكراني.
T+ T T-