الخميس 7 يوليو 2022
موقع 24 الإخباري

الكلاسيكو.. برشلونة يعود بقوة بعد 1114 يوماً من الغياب

عاش محبو نادي برشلونة ليلة استثنائية وتاريخيه الأحد، بعد الفوز التاريخي الذي حققه على ريال مدريد برباعية نظيفة في كلاسيكو الدوري الإسباني، ضمن منافسات الجولة 29 من المسابقة، ليرفع برشلونة رصيده إلى 54 نقطة في المركز الثالث من 28 مباراة، وبفارق الأهداف مع أتلتيكو مدريد الرابع صاحب نفس الرصيد ولكن من 29 مباراة، وخلف إشبيليه الثاني صاحب الـ57 نقطة من 29 مباراة وريال مدريد المتصدر بـ66 نقطة من 29 مباراة.

وجاءت المباراة قياسية بكل أرقامها، خاصة لبرشلونة بقيادة مدربه الإسباني تشافي هيرنانديز، الذي تمكن من الفوز في أول مباراة على ملعب سانتياغو برنابيو بعد تجديده، لتبقى ذكرى أليمة لفريق ريال مدريد على ملعبه الجديد.

كما رفع الفوز على ريال مدريد درجة حرارة المنافسة على لقب الدوري الإسباني، ففي حال فوز برشلونة في مباراته المؤجلة من الجولة 21 أمام رايو فاليكانو والتي ستقام في أبريل (نيسان) المقبل، سيتقلص الفارق مع المتصدر إلى 9 نقاط.

أبرز أرقام واحصائيات اللقاء التاريخي الذي جمع الفريقين:
استطاع برشلونة أن يعود للانتصارات أمام ريال مدريد بعد غياب دام 1114 يوماً، أي أكثر من 3 سنوات، وتحديداً بعد 6 مواجهات جمعت الفريقين في جميع المسابقات حيث كان آخر فوز حققه برشلونة على ريال مدريد في بطولة الدوري الاسباني بتاريخ 2 مارس (آذار) 2019، ليلتقي بعدها الفريقين في 6 مواجهات بجميع المسابقات فاز ريال مدريد في 5 وتعادلا في واحدة.

وبحسب شبكة أوبتا للإحصائيات فقد أصبح الجابوني بيير أوباميانغ لاعب برشلونة والمنتقل لصفوفه في يناير (كانون الثاني) الماضي قادماً من آرسنال الإنجليزي، أول لاعب يساهم في 3 أهداف مع الفريق، حيث سجل هدفين وصنع هدفاً، وذلك خلال أول لقاء يخوضه أمام ريال مدريد في جميع المسابقات بالقرن الحادي والعشرين.

كما بات لقاء الكلاسيكو الذي خاضة أوباميانغ هو خامس مباراة على التوالي يسجل فيها اللاعب في شباك فريق ريال مدريد، بواقع 7 أهداف، حيث سجل 5 أهداف في آخر 4 لقاءات جمعته مع فريقه الأسبق بروسيا دور تموند في مرحلة المجموعات من دوري أبطال أوروبا وذلك في موسمي 2016-2017 و2018-2017.

كما أصبح الاسباني تشافي هيرنانديز مدرب فريق برشلونة ثالث مدرب في تاريخ الفريق يفوز في أول كلاسيكو أمام ريال مدريد بأربعة أهداف أو أكثر، حيث سبقه من قبل كل من التشيكي فيرديناند وأوتشيك بنتيجة 7-2، وذلك في عام 1951، وكذلك المدرب الأرجنتيني خيلينيو هيريرا بنتيجة 4-0 في عام 1959.

وبحسب أوبتا أيضا فان اللاعب عثمان ديمبلي استطاع أن يتفوق الموسم الحالي على نجم برشلونة السابق ولاعب باريس سان جيرمان الحالي، ليونيل ميسي، حيث استطاع ديمبلي أن يصل إلى صناعة 7 أهداف في الموسم الحالي مع برشلونة، متفوقاً على ميسي الذي صنع 6 أهداف مع باريس سان جيرمان الموسم الحالي.
T+ T T-