الخميس 7 يوليو 2022
موقع 24 الإخباري

المعارضة البيلاروسية تدعو لفرض عقوبات على لوكاشينكو

الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو (أرشيف)
الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو (أرشيف)
دعا المعارض البيلاروسي بافيل لاتوشكو اليوم الأربعاء، إلى فرض عقوبات صارمة على مينسك مماثلة لتلك التي فرضها الغرب على موسكو، مطالباً أيضاً بإطلاق إجراءات قضائية ضدّ الرئيس ألكسندر لوكاشينكو "المتواطئ" مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في غزو أوكرانيا.

وكتب لاتوشكو في الأسبوعية البريطانية "نيو يوروب"، أنّ "بوتين أدين عن حقّ في جميع أنحاء العالم، لكنّ لوكاشينكو يستحقّ الإهانة على نطاق أوسع وهو ما لم يحصل حتى الآن".

وأضاف وزير الثقافة السابق الذي يعيش في المنفى في وارسو منذ أقيل، لمطالبته علناً بإجراء انتخابات جديدة في بيلاروس في 2020 أنّ "لوكاشينكو شريك في الحرب الروسية على أوكرانيا كونه سمح لموسكو بأن تستخدم أراضي بلاده لغزو أوكرانيا".

وشدّد لاتوشكو على أنّ لوكاشينكو "بيدق لدى بوتين، هو زعيم دمية لدولة دمية، لكنّه أيضاً لاعب رئيسي في هذا الوضع الرهيب، وقد حان الوقت لأن يدرك الغرب ذلك ويتصرف وفقاً له".

وطالب المعارض البيلاروسي الدول الغربية بأن تفرض على مينسك "نفس العقوبات" التي فرضتها على موسكو، محذّراً من أنّها إذا لم تفعل ذلك فستترك "ثغرة ضخمة" يمكن من خلالها لروسيا أن تستغلّها للالتفاف على العقوبات، كما حذّر من أنّه بفضل هذه الثغرة لا تزال لدى الروس إمكانية الوصول إلى العلامات التجارية الغربية.

وفرض الغرب عقوبات على بيلاروسيا بسبب دورها في الغزو الروسي لأوكرانيا، لكنّ هذه العقوبات أقلّ شدّة بكثير من تلك التي فرضها على روسيا.
T+ T T-