الخميس 7 يوليو 2022
موقع 24 الإخباري

41 % من الألمان سيواصلون ارتداء الكمامة

كشفت نتائج استطلاع للرأي أجري في ألمانيا أن عدداً كبيراً من المواطنين يعتزمون مواصلة ارتداء الكمامات في القاعات المغلقة وذلك رغم تخفيف إجراءات مكافحة كورونا.

وأظهر نتائج الاستطلاع المنشورة اليوم الاثنين أن اثنين من كل خمسة ألمان (41%) يعتزمان الاستمرار في ارتداء الكمامة داخل المحلات على سبيل المثال أو في وسائل المواصلات حتى في حال لم يعد هناك ارتداء إجباري للكمامة في إطار إلغاء إجراءات كورونا.

وحسب الاستطلاع الذي أجراه معهد "يوجوف"، قال 27% ممن شملهم الاستطلاع إنهم سيعاودون ارتداء الكمامة في هذه الحالة من وقت لآخر، فيما قال 9% إنهم نادرا ما سيرتدونها.

في المقابل، قال 17% ممن شملهم الاستطلاع الذي أجري في العطلة الأسبوعية الأخيرة إنهم لن يرتدوا الكمامة أبدا في حال إلغاء الارتداء الإجباري، فيما لم يعط 7% إجابة على السؤال الذي طرحه المعهد.

وأوضحت النتائج أن نسبة النساء اللاتي يعتزمن مواصلة ارتداء الكمامة في القاعات المغلقة حتى بعد إلغاء الارتداء الإجباري لها، فاقت نسبة الرجال (43% مقابل 39%).

يشار إلى أنه من المنتظر إلغاء معظم قواعد مكافحة كورونا بناء على قرار للحكومة وذلك رغم استمرار الأعداد المرتفعة لحالات الإصابة الجديدة.
ويمكن للولايات بعد فترة انتقالية تستمر حتى الثاني من أبريل (نيسان) المقبل أن تفرض قيودا واسعة النطاق تتضمن إعادة تطبيق الارتداء الإجباري للكمامة وقواعد للدخول فقط في حال أقر برلمان الولاية المعنية وجود وضع حرج فيما يطلق عليها النقاط الساخنة التي تشهد أعداد إصابات مرتفعة.

ولم ينص القرار على قيم حدية تبدأ الولايات بعدها في التدخل.

غير أن هذه النقاط الساخنة لن تطبق في هذه الحالة كل التدابير السابقة لمكافحة كورونا لكنها ستطبق إجراءات تزيد عن إجراءات الحماية الأساسية.
T+ T T-