الخميس 7 يوليو 2022
موقع 24 الإخباري

وفاة الممثلة الجزائرية شافية بوذراع

نعت الرئاسة الجزائرية الفنانة شافية بوذراع إحدى أيقونات التمثيل بالجزائر، والتي توفيت أمس الأحد بعد صراع مع المرض عن عمر ناهز 92 عاماً.

وقال الرئيس عبد المجيد تبون في برقية عزاء لأسرتها: "أمام هذا المصاب الجلل، فإننا نودع كوكبا أفل في سماء الفن الجزائري".

وأضاف: "صدحت المرحومة رفقة ثلة من فناني الرعيل الأول للجزائر المستقلة عبر ركح المسارح، وافتتحت بواكير الإنتاج التلفزيوني والسينمائي، وكانت مثالا ومدرسة لأجيال من الفنانين، ومنبعا للاحترام من جمهور المتذوقين على مر سنوات طوال".

كما نعتها وزارة الثقافة والفنون، ووزارة المجاهدين وذوي الحقوق، والهيئة العربية للمسرح، والعديد من الفنانين والكتاب والإعلاميين الجزائريين والعرب عبر منصات التواصل الاجتماعي.

أبرز إنجازاتها
ولدت في أبريل نيسان عام 1930 بمدينة قسنطينة وبدأت مشوارها الفني من المسرح حيث قدمت مسرحيات (المرأة المتمردة) و(دائرة الطباشير القوقازية) قبل أن تقف لأول مرة أمام الكاميرا في فيلم (الهزى) للمخرج عبد القادر بورتيمة.

اشتهرت بشخصية "لالا عيني" في مسلسل (الحريق) للمخرج مصطفى بديع وأدت دور الأم والأرملة في العديد من الأفلام والمسلسلات منها فيلم (خارجون عن القانون) الذي شارك في مهرجان كان السينمائي عام 2010.

من أبرز الأفلام التي شاركت فيها (شرف عائلتي) لرشيد بوشارب و(صرخة الرجال) لعكاشة تويتة و(كحلاء وبيضاء) لعبد الرحمن بوقرموح.
T+ T T-