الأربعاء 17 أغسطس 2022
موقع 24 الإخباري

سماعة الواقع المختلط من أبل ستأتي مع شريحة M2

تعبيرية
تعبيرية
انتشرت الشائعات حول سماعة الواقع المختلط من أبل منذ شهور، ويشير تقرير جديد صادر عن “مارك غورمان” من وكالة بلومبرغ، إلى أن السماعات يمكن أن تأتي مع معالج M2 الرائد من أبل.

وفقًا لغورمان، فإن أحدث إصدار من أبل للجهاز، والذي يُقال أنه قادر على تقديم تجارب الواقع المعزز (AR) والواقع الافتراضي (VR) ، يتضمن شريحة M2 أساسية وذاكرة وصول عشوائي سعتها 16 جيجابايت.

يختلف هذا عن التنبؤ السابق لمحلل سلسلة التوريد مينغ تشي كوو بأن سماعة أبل ستحتوي على معالج واحد بقدرات شريحة M1 ومعالج إضافي منخفض الطرف مخصص للتعامل مع البيانات من مستشعرات الجهاز.

وقد أعلنت شركة أبل عن شريحة M2 الجديدة في مؤتمر المطورين العالميين (WWDC) في وقت سابق من هذا الشهر، وتقول إنها توفر وحدة معالجة مركزية أسرع بنسبة 18٪ و GPU أسرع بنسبة 35٪ مقارنة بشريحة M1. وتنبأ غورمان بأن السماعات ستشمل 16 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي، مما يشير إلى مستوى أداء أقوى من جهاز “ميتا كويست “2.

وكانت هناك إشارات على اقتراب إطلاق سماعة أبل في يناير 2023. وورد أن مجلس إدارة أبل حصل على فرصة لتجربة سماعة الرأس في مايو. وظهر نظام التشغيل الذي ستستخدمه سماعة الرأس “ريالتي أو إس”، أيضًا في كود أبل وفي طلب علامة تجارية من المحتمل أن تقدمه الشركة، وفق ما أورد موقع “ذا فيرج” الإلكتروني.

T+ T T-