الأربعاء 30 نوفمبر 2022
موقع 24 الإخباري

جماعات إغاثية تحذر من وقف آلية المساعدة إلى سوريا

أمين عام مجلس اللاجئين النرويجي يان إيغلاند (أرشيف)
أمين عام مجلس اللاجئين النرويجي يان إيغلاند (أرشيف)
دقت منظمات الإغاثة التي تساعد الشعب في سوريا ناقوس الخطر، بعدما أخفق مجلس الأمن الدولي في تجديد آلية نقل المساعدة الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود.

استخدمت روسيا حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن الدولي في نيويورك، الجمعة، ضد مشروع قرار أعدته أيرلندا والنرويج ينص على تمديد عمل آلية نقل المساعدة لمدة عام آخر، حتى يوليو(تموز) 2023.

وقالت منظمة العفو الدولية "الفيتو الروسي سوف يغلق بشكل فعال آخر شريان حياة لأربعة ملايين شخص على الأقل في شمال غرب سوريا يعتمدون على مساعدة الأمم المتحدة للبقاء على قيد الحياة".

وقالت الأمينة العامة للعفو الدولية أنييس كالامار، "هذا سوف يفاقم الأزمة الإنسانية"، مشيرة إلى أنه سوف "يؤدي أيضاً إلى كارثة إنسانية حيث أن الرجال والنساء والأطفال الذين يعيشون في شمال غرب سوريا لن يحصلوا على الغذاء أو الخدمات الأساسية مثل السكن والمياه والرعاية الصحية".

وقال أمين عام مجلس اللاجئين النرويجي يان إيغلاند، في تغريدة إنه "بدون الضوء الأخضر للمساعدة عبر الحدود، سوف تكون معاناة السكان المنهكين بالفعل لاحدود لها".

يشار إلى أن قرار الأمم المتحدة بشأن آلية المساعدة الإنسانية إلى سوريا يسري منذ عام 2014، لكن من المقرر أن ينتهي يوم غد الأحد.

يذكر أن الآلية تسمح للأمم المتحدة بنقل المساعدات الإنسانية المهمة إلى سوريا عبر معبر باب الهوى على الحدود مع تركيا إلى أجزاء من البلاد ليست خاضعة لسيطرة حكومة دمشق.
T+ T T-