الأربعاء 28 سبتمبر 2022
موقع 24 الإخباري

علاج جديد لكورونا يستخدم رذاذ الأنف

ابتكر باحثون في جامعة كاليفورنيا علاجاً جديداً لفيروس كوفيد- 19 يتم تناوله بطريقة سهلة مثل رذاذ الأنف المستخدم لعلاج الحساسية. ويوظّف العلاج مقتطفات قصيرة من الحمض النووي الاصطناعي ASO لصياغة الآلية الوراثية التي تسمح للفيروس بالتكاثر داخل الجسم.

ونُشرت أبحاث الدراسة على الموقع الإلكتروني لمجلة "نيتشر كومينيكيشن"، وأظهرت النتائج أن هذه المقتطفات من الحمض النووي فعّالة للغاية في منع الفيروس من التكاثر داخل الخلايا البشرية عند إعطائها للمريض من خلال الأنف.

وقال أندرس نير، أستاذ علم الأحياء الأيضي في قسم علوم التغذية وعلم السموم: "تُحدث اللقاحات فرقاً كبيراً، لكن اللقاحات ليست عالمية، ولا تزال هناك حاجة هائلة لمقاربات أخرى".

وأضاف: "يستطيع رذاذ الأنف الذي يتوفر بثمن زهيد في كل مكان أن يمنع إصابة شخص ما أو يمنع مرضاً خطيراً".

ونظراً لأن علاج ASO يستهدف جزءاً من الجينوم الفيروسي، فهو فعال ضد جميع المتغيرات المثيرة للقلق" لفيروس كوفيد- 19. كما أنه مستقر كيميائياً وغير مكلف نسبياً لإنتاجه على نطاق واسع، مما يجعله مثالياً لعلاج عدوى كورونا في مناطق العالم المختلفة، خاصة التي لا تتوفر فيها الكهرباء أو التبريد.

ولايزال العلاج بحاجة إلى مزيد من التجارب للتأكد من أنه آمن وفعّال للبشر. وإذا تمت هذه الخطوة بنجاح يمكن تعديل تقنية ASO بسهولة لاستهداف عائلات فيروسية أخرى غير كورونا.
T+ T T-