الجمعة 7 أكتوبر 2022
موقع 24 الإخباري

من هو عبدالله الشهري الذي فجّر نفسه في جدةّ؟

عبدالله بن زايد الشهري.(أرشيف)
عبدالله بن زايد الشهري.(أرشيف)
أعلنت رئاسة أمن الدولة في السعودية، الجمعة، أن أحد المطلوبين أمنيا فجر نفسه بواسطة حزام ناسف، مما أدى إلى مقتله وجرح أحد المقيمين من الجنسية الباكستانية و3 من رجال الأمن.

كان الشهري، وهو سعودي الجنسية يبلغ من العمر 39 عاماً المطلوب رقم أربعة على قائمة الأمن السعودي للمشتبه بتورطهم في هجوم دام استهدف مسجداً لقوات الطوارئ السعودية في جنوب غرب المملكة
وفي بيان عبر حسابها على موقع "تويتر"، قالت رئاسة أمن الدولة إنها تمكنت من متابعة أحد المطلوبين أمنياً ويدعى عبدالله بن زايد عبدالرحمن البكري الشهري، وتم رصده في حي السامر بمحافظة جدة، عند العاشرة من مساء الأربعاء، مضيفة أنه فجّر نفسه بواسطة حزام ناسف، عند مباشرة إجراءات القبض عليه، الأمر الذي أدى إلى مقتله وتعرض أحد المقيمين من الجنسية الباكستانية وثلاثة من رجال الأمن للإصابة.

وأفادت وسائل إعلام سعودية أن الشهري مطلوب أمنياً على ذمة قضية إرهابية منذ سبع سنوات.




وكان الشهري، وهو سعودي الجنسية يبلغ من العمر 39 عاماً المطلوب رقم أربعة على قائمة الأمن السعودي للمشتبه بتورطهم في هجوم دامٍ استهدف مسجداً لقوات الطوارئ السعودية في جنوب غرب المملكة في أغسطس (آب) 2015 أوقع 15 قتيلاً.
 
 ووفق وسائل إعلام سعودية، فإن ماجد زايد عبدالرحمن البكري الشهري، شقيق عبدالله الذي فجر نفسه في جدة، مطلوب هو الآخر ضمن القائمة المعلنة من قبل الداخلية السعودية في عام 2016، والمتهمة بارتباطها بالخلايا المخططة والمنفذة للتفجير الانتحاري الذي طال مسجد قوات الطوارئ بعسير والذي استشهد فيه 12 من رجال الأمن.

ووقع الهجوم أثناء قيام منسوبي قوات الطوارئ الخاصة بأداء الصلاة، في مسجد داخل مقرالقوات في عسي، وأدى أيضاً إلى جرح 9 منهم.

وتبنى تنظيم "داعش" الهجوم. وقال في حينه إنّ الهجوم جاء رداً على مشاركة السعودية في الحرب التي كانت تقودها الولايات المتحدة على التنظيم المتطرف في العراق وسوريا.

ويبدو أن خلية عسير الإرهابية التي تتكون من 9 إرهابيين على وشك الانتهاء بعدما قضى رجال الأمن على 5 منهم، وقبض على أحدهم في عملية أمنية وسقوط المطلوب الأمني الأخطر عقاب العتيبي الذي يعد ضربة قاصمة لعناصر تنظيم "داعش" بمحافظة بيشة جنوب المملكة.
T+ T T-