السبت 1 أكتوبر 2022
موقع 24 الإخباري

الندم وحده لا يكفي.. لاعبون رحلوا عن ريال مدريد

كريستيانو رونالدو وسيرجيو راموس (أرشيفية)
كريستيانو رونالدو وسيرجيو راموس (أرشيفية)
اقترب لاعب الوسط البرازيلي كاسيميرو من الرحيل عن صفوف ريال مدريد إلى مانشستر يونايتد في صفقة غير متوقعة، ولكن رغبة الدولي البرازيلي في اختياره الابتعاد عن "الملكي"، قد تحسم المفاوضات.

ورغم الحالة المتردية التي يمر بها مانشستر يونايتد في السنوات الماضية، والبداية المخزية في الموسم الحالي بخسارة الفريق في أول جولتين من الدوري الإنجليزي وتذيله ترتيب المسابقة من دون رصيد من النقاط، إلا أن المقابل المرتفع الذي سيحصل عليه كاسيميرو ويبلغ 20 مليون يورو راتباً سنوياً وهو ضعف ما يحصل عليه مع الريال، قد يحسم قراره.

وبعيداً عن المكاسب المادية سيكون كاسيميرو مرشحاً لتكرار تجارب سابقة للاعبين شعروا بالندم بعدما رحلوا طواعية عن الفريق الأفضل تاريخياً في أوروبا.

ويتقدم هؤلاء اللاعبين النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي اتخذ قراراً غير متوقع بالرحيل إلى يوفنتوس الإيطالي في 2018، إذ لم يحقق "الدون" نجاحات تماثل ما حققه مع الريال، ويبحث الدولي البرتغالي حالياً عن فرصة للعب في دوري أبطال أوروبا.

وتكرر الأمر نفسه مع نجم دفاع ريال مدريد السابق، سيرجيو راموس الذي رحل في الموسم الماضي إلى باريس سان جيرمان بهدف الحصول على راتب أعلى والمساهمة في تحقيق حلم النادي الفرنسي للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا، ولكنه فشل مع النادي الباريسي وودع المسابقة على يد ريال مدريد الذي أكمل مسيرته كالعادة حتى فاز باللقب على حساب ليفربول.

أما اللاعب الثالث الذي لم يحقق نجاحاً يذكر عقب رحيله عن ريال مدريد، هو الفرنسي رافائيل فاران الذي انتقل إلى مانشستر يونايتد ووجد صعوبات عدة مع فريقه في الموسم الماضي، ولم يتأهل إلى دوري أبطال أوروبا.

وينطبق الأمر نفسه على الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس الذي كان من أبرز اللاعبين الذين أسهموا في فوز ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا 3 مرات متتالية تحت قيادة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، ولكنه انتقل إلى باريس سان جيرمان في 2019 ولم يحقق إنجازات تذكر مع النادي الباريسي وخسر حالياً مكانه لمصلحة الحارس الإيطالي جينالويجي دوناروما.
T+ T T-