السبت 1 أكتوبر 2022
موقع 24 الإخباري

برلماني: العلاقات الإماراتية السعودية استراتيجية تاريخية

أكد عضو المجلس الوطني الاتحادي يوسف البطران، أن احتفال دولة الإمارات قيادة وشعباً بالعيد الوطني السعودي الـ 92 والذي يصادف الثالث والعشرين من سبتمبر(أيلول) من كل عام، دليل على عمق العلاقات التاريخية، والأخوية والاستراتيجية، إضافة لروابط الدم والوحدة والتراث والمصير المشترك التي تربط الشعبين الشقيقين.

وقال يوسف البطران عضو المجلس الوطني الاتحادي في تصريح خاص لـ24: "تشارك دولتنا الحبيبة احتفاء الأشقاء في المملكة العربية السعودية باليوم الوطني السعودي الـ 92 تحت شعار" معا أبدا – السعودية- الامارات"، تجسيداً لروح الوفاء والتلاحم والتعاضد التي تربط البلدين قيادة وشعباً، وعلاقاتنا بالمملكة الشقيقة مورثة منذ الأزل تعززها روابط تاريخية وروابط إرث ومصير وأمن مشترك، علاقات متفردة في التكامل اللامحدود بين القيادتين الرشيدتين ضمن استراتيجيات ورؤى وأسس منهجية مشتركة، وراسخة دبلوماسياً، وسياسياً، واجتماعيا".

شراكة نموذجية
وأضاف أن "العلاقات التاريخية بين الشقيقتين جذورها متأصلة إلى الآن، وممتدة لتعكس الانسجام التام والكامل لكافة القرارات المتخذة بين الشقيقتين في القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك لتحقيق أمن واستقرار ورخاء الشعبين".

وتابع "سنبقى معا للأبد مثالاً للشراكة النموذجية المبنية على روابط تاريخية متجذرة وانسجام تام في الرؤى والأهداف والتكاتف والتلاحم، مستبشرين بمستقبل مشرق بأبعاد جديدة وآفاق رحبة على كافة المستويات".
T+ T T-