الثلاثاء 29 نوفمبر 2022
موقع 24 الإخباري

"إيان" يغرق كوبا بظلام دامس

صورة مضاءة لتشي جيفارا في ميدان الثورة بكوبا خلال الإعصار (أ ف ب)
صورة مضاءة لتشي جيفارا في ميدان الثورة بكوبا خلال الإعصار (أ ف ب)
قال شهود وتقارير رسمية أن كوبا أعادت التيار الكهربائي إلى بعض أحياء العاصمة هافانا في ساعة مبكرة من صباح الخميس لكن أجزاء شاسعة من الدولة الكاريبية مازال الظلام الدامس يخيم عليها بعد مرور الإعصار إيان.

واليوم الخميس هو الثالث الذي يعيشه جانب كبير من سكان الدولة الجزيرة البالغ عددهم 11 مليون نسمة بدون كهرباء بعد أن وصلت العاصفة الشديدة إلى اليابسة ودمرت أسلاك التيار العالي ودكت منازل ودمرت حقولاً زراعية.

وذكرت وسائل إعلام حكومية أن ثلاثة أشخاص على الأقل لقوا حتفهم في العاصفة التي ضربت كوبا.

وأضاف مسؤولون في مرفق الكهرباء الحكومي أنهم يحققون تقدماً لكنهم ما زالوا في المراحل الأولى من تعاف "معقد".

وقال بافيل أنغولو، مدير الاتحاد الوطني للكهرباء في كوبا، عبر منفذ إعلامي حكومي في وقت متأخر الأربعاء: "أكثر العمليات تعقيداً في تشغيل نظام كهربائي يتمثل في استعادة الكهرباء من الصفر".

وتعتمد شبكة كهرباء كوبا على محطات توليد متهالكة تعود إلى الحقبة السوفيتية تعمل بالنفط وتتعطل كثيراً مما يزيد من تعقيد عملية إعادة تشغيلها. وسعت البلاد جاهدة للحصول على الوقود لهذه المحطات بعد ارتفاع الكلفة نتيجة الصراع في أوكرانيا وفي غمرة المعاناة من عقوبات أمريكية قاسية.

ولم تقدم وسائل الإعلام الحكومية بعد بيانات جديدة للوضع في وقت مبكر من يوم الخميس، على الرغم من مشاهدة بعض نقاط ضوء في أنحاء من هافانا في أماكن كانت مظلمة في المساء السابق.

وحتى قبل أن يضرب الإعصار إيان، اعتاد الكوبيون على الانقطاع اليومي للتيار الكهربائي لفترات تمتد أحياناً لثماني ساعات أو أكثر. لكن احتمال انقطاع التيار الكهربائي لفترة طويلة قد يصبح ضربة كبيرة للبلاد التي تعاني من أزمات مثل نقص الغذاء والوقود والعقاقير.
T+ T T-