صورة للألماسة التي عثرت عليها الطفلة أسبن براون (ميرور)
صورة للألماسة التي عثرت عليها الطفلة أسبن براون (ميرور)
السبت 9 سبتمبر 2023 / 15:29

طفلة تعثر على ألماسة ضخمة عيار 2.95 قيراط في الحديقة

24 - سامي حسين

رصدت طفلة تبلغ من العمر 7 سنوات فقط ثاني أكبر ألماسة عثر عليها أحد زوار حديقة عامة في مدينة مورفريسبورو الأمريكية هذا العام.

 وبعد الماسة البنية عيار 3.29 قيراط التي تم العثور عليها في مارس (آذار). يعد اكتشاف أسبن براون أول ماسة كبيرة يتم العثور عليها بعد الانتهاء من مشروع التنقيب في الحديقة الشهر الماضي.

ومن أجل الاحتفال بعيد ميلادها، ذهبت آسبن براون إلى الحديقة مع والدها وجدتها. وانتقلوا إلى الجانب الشمالي من منطقة البحث عن الألماس التي تبلغ مساحتها 37.5 فدان في الحديقة، وهي عبارة عن حقل مزروع فوق سطح متآكل من بركان قديم.

وقال لوثر براون، والد أسبن: "لقد شعرت بالحر وأرادت الجلوس لمدة دقيقة، لذا مشيت نحو بعض الصخور الكبيرة بجوار خط السياج. والشيء التالي الذي أعرفه هو أنها كانت تركض نحوي قائلةً: "أبي! أبي! لقد وجدت واحدة".

ومن أحد الممرات الواقعة على الحافة الشمالية الشرقية لمنطقة البحث، التقطت أسبن جوهرة بحجم حبة البازلاء الخضراء وبعيار 2.95 قيراط، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

وتوقفت العائلة عند مركز اكتشاف الماس في طريقهم للخروج من الحديقة. وقال موظفو الحديقة هناك إن جوهرة أسبن كانت عبارة عن ألماسة، وفقاً لبيان صحفي تمت مشاركته على الموقع الإلكتروني للحديقة.

وتتمتع ألماسة أسبن بلون بني ذهبي وبريق متلألئ. وقال وايمون كوكس، مساعد مشرف الحديقة: "إنها بلورة كاملة، بدون جوانب مكسورة وشق صغير على جانب واحد، تم تشكيله عندما تشكلت الماسة. إنها بالتأكيد واحدة من أجمل الماسات التي رأيتها في السنوات الأخيرة".

ويكتشف زوار الحديقة ماسة أو ماستين يومياً في المتوسط، منذ أن عثر جون هادلستون، وهو مزارع كان يمتلك الموقع قبل أن يصبح متنزهاً حكومياً في 1972، على أولى الماسات. وتم اكتشاف أكثر من 75000 جوهرة في الموقع حتى الآن.