الأربعاء 15 مايو 2024 / 09:31

سيف بن زايد يفتتح مؤتمر ومعرض سيملس الشرق الأوسط 2024

افتتح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، أمس الثلاثاء، فعاليات مؤتمر ومعرض تكنولوجيات الاقتصاد الرقمي "سيملس الشرق الأوسط 2024"، الذي يقام في مركز دبي التجاري العالمي.

ويقام الحدث الذي يستمر حتى 16 مايو (أيار) الجاري برعاية جامعة الدول العربية، وبتنظيم الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي، وشركة تيرابين العالمية لتنظيم المؤتمرات.
يأتي تنظيم الحدث في سياق مشروع الرؤية العربية للاقتصاد الرقمي الذي تم الإعلان عنه في أبوظبي في ديسمبر (كانون الأول) 2018 بدعم ورعاية كريمة من رئيس الدولة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، والذي تم اعتماده في قمة القادة العرب التي عقدت عام 2022.
وحضر الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان الجلسة الافتتاحية للمؤتمر، وشهد الإعلان عن نتائج تقرير المؤشر العربي للاقتصاد الرقمي 2024، وإطلاق مبادرة إنشاء مركز "حكمة" للبحث العلمي على مستوى الدول العربية والإسلامية، ومبادرة الذكاء الاصطناعي العربي لدعم الابتكار وتطوير الحلول القطاعية والوصول إلى المعلومات باللغة العربية، إلى جانب الاستماع إلى الكلمات الرئيسة التي ألقيت في حفل الافتتاح.

محاور المؤتمر

يشارك في مؤتمر ومعرض تكنولوجيات الاقتصاد الرقمي أكثر من 500 متحدث في 200 جلسة ومحاضرة، وأكثر من 25 ألف مسؤول من القطاع العام والخاص، يمثلون أكثر من 5 آلاف مؤسسة من 130 دولة، فيما تجاوز عدد الشركات والمؤسسات العارضة 720 شركة دولية، و400 شركة ناشئة.
وتشمل المحاور الرئيسة للمؤتمر، الخدمات المصرفية الرقمية، والهوية الرقمية، والتكنولوجيا المالية، والعملات الرقمية، والمدفوعات الإلكترونية والرقمية، والتجارة الإلكترونية، وقطاع التجزئة، والخدمات اللوجستية، والتسويق الإلكتروني، والخدمات البنكية الرقمية.
واطلع الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان خلال جولة في المعرض المصاحب للمؤتمر على أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا في مجالات المدفوعات الإلكترونية والرقمية، والتجارة الإلكترونية، وقطاع التجزئة، والتكنولوجيا المالية، والهوية الرقمية، والخدمات المصرفية، والخدمات اللوجستية.

المؤشر العربي للاقتصاد الرقم

وأطلق الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي خلال الحدث، النسخة المحدثة من "المؤشر العربي للاقتصاد الرقمي 2024"، وأظهرت نتائجه أن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية تواصل قيادتها في مجال النمو الرقمي، وتأتي الإمارات في مقدمة هذه الدول بأداء متميز لافت، وأشار التقرير إلى أنه وعلى الرغم من التحديات العالمية، إلا أن الإمارات تحافظ على مركزها كمرجعية رئيسة في التطور الرقمي، وهو ما يبرز ريادتها في هذا المجال.

مجمع للبحث العلمي

كما أطلق الاتحاد المركز العربي والإسلامي للبحوث العلمية المشتركة "حكمة"، بالشراكة مع المعهد البريطاني للتكنولوجيا، بهدف إنشاء مجمع للبحث العلمي على مستوى الدول العربية والإسلامية، والاهتمام بقضايا تطوير التكنولوجيا والاقتصاد الرقمي.
وأطلق الاتحاد مبادرة البرنامج العربي لتطبيقات الذكاء الاصطناعي بالشراكة مع مجموعة من شركات الاستثمارات الدولية، بهدف تطوير نظام ذكاء اصطناعي توليدي باللغة العربية، وتركز المبادرة على دمج الذكاء الاصطناعي في القطاعات الأساسية مثل التعليم والصحة والخدمات الحكومية، لتعزيز كفاءة العمليات التشغيلية والابتكار.

تعزيز العلاقات الدولية

من جانب آخر، التقى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، عدداً من الوزراء والمسؤولين من ضيوف مؤتمر ومعرض تكنولوجيات الاقتصاد الرقمي "سيملس 2024"، في مركز المؤتمرات والمعارض بدبي، حيث التقى مع وزيرة الاقتصاد الرقمي الأسبق في المغرب  رقية الدرهم،  وعضو مجلس اللوردات البريطاني اللورد ميرلين هاي، وعضو مجلس اللوردات البريطاني البارونة بولا أودين، ورئيسة الاتحاد العربي لمكافحة التزوير والتزييف الشيخة نوال الحمود الصباح.