توسعة مطار آل مكتوم الدولي (أرشيف)
توسعة مطار آل مكتوم الدولي (أرشيف)
الأربعاء 15 مايو 2024 / 13:35

دبي أكبر مطار لحركة المرور الدولية لمائة عام مقبلة

أكد المشاركون في منتدى قادة المطارات العالمية "GALF" الذي أقيم بالتزامن مع الدورة الثالثة والعشرين لمعرض المطارات في دبي، أن توسعة مطار آل مكتوم الدولي "DWC" تمثل قفزة هائلة في مشهد الطيران في دبي، وأنه من المتوقع أن تحافظ دبي على مكانتها كأكبر مطار لحركة المرور الدولية على مدى المائة عام القادمة.

وقال الرئيس التنفيذي لمطارات دبي بول غريفيث، في كلمته الرئيسية في منتدى قادة المطارات العالمية "GALF" وفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، إن "توسعة مطار آل مكتوم الدولي (DWC) تمثل قفزة هائلة في مشهد الطيران في دبي، من خلال استثمار ضخم بقيمة 128 مليار درهم". موضحاً أن دبي لا تبني مطاراً آخر فحسب؛ بل تشكل مستقبل النقل الجوي وتؤسس لتصورها لمطار المستقبل. وأن هذا المشروع يؤكد التزام دبي الراسخ بتزويد الأعداد المتزايدة والمتنوعة من الضيوف بالبنية التحتية والتجارب ذات المستوى العالمي.

فرصة جديدة

وأضاف غريفيث: "بينما يواصل مطار دبي الدولي (DXB) ازدهاره، ستفتح توسعة مطار آل مكتوم الدولي (DWC) فرصاً جديدة للسفر والسياحة والخدمات اللوجستية والتجارة على مستوى العالم".

وفيما يتعلق بالاستدامة، قال إن "إنتاجية وقود الطيران المستدام لا يمكن أن تواكب نمو قطاع الطيران. لذا، وصلنا إلى وضع يكون فيه أقل من 1% من إجمالي الطلب على وقود الطائرات في هذه الصناعة."
وأضاف: "نحن بحاجة إلى شكل من أشكال الطاقة المتطورة التي تمكننا من تشغيل طائراتنا بطريقة مختلفة تماماً عن استخدام الوقود القائم على الهيدروكربون، الأمر الذي سيتطلب اختراقات تقنية. وفي الولايات المتحدة، يتحدثون عن تصنيع الوقود النووي، وإذا كان الأمر كذلك، فقد يكون الوقود النووي للطائرات حقيقة واقعة ويجعله آمناً في المستقبل."