الأربعاء 15 أغسطس 2018

محكمة تركية تقضي بسجن عالم في ناسا 7 أعوام ونصف العام

عالم الفضاء التركي
عالم الفضاء التركي
ذكرت وكالة أنباء دوجان التركية غير الحكومية اليوم الجمعة أنه تم الحكم على عالم يعمل لدى وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا"، بالسجن في تركيا لصلته برجل دين إسلامي تلقي الحكومة عليه مسؤولية محاولة انقلاب فاشلة.

وتم إرسال سيركان جولج وهو يحمل الجنسيتين التركية والأمريكية إلى السجن لقضاء عقوبة بالسجن لمدة سبعة أعوام ونصف العام. ونددت وزارة الخارجية الأمريكية بالحكم.

وأدين العالم (37 عاماً) لصلات بفتح الله غولن رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة، وتقول السلطات التركية إن غولن هو المدبر لمحاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016 وهي اتهامات ينفيها غولن.

كان جولج ألقي القبض عليه بعد فترة وجيزة بعد محاولة الانقلاب بينما كان في إجازة مع أسرته في تركيا حيث ولد. ووجهت إليه اتهامات بالتجسس والإرهاب.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر نويرت إن الحكومة الأمريكية قلقة بشكل بالغ حيال "إصدار حكم بدون دليل موثوق فيه" ضد باحث كبير في ناسا.

وأضافت نويرت: "سنستمر في متابعة قضيته عن كثب إلى جانب قضايا مواطنين أمريكيين آخرين تثير إجراءات محاكمتهم في ظل فرض حالة الطوارئ مخاوف بالغة بشأن احترام الاستقلال القضائي"، ودعت إلى إنهاء قانون الطوارئ.

وفي بيان صدر في أكتوبر (تشرين الأول)، أعلنت جامعة أولد دومينيون في الولايات المتحدة دعمها إلى خريجها جولج "البارز".
T+ T T-