الأحد 26 مايو 2019
موقع 24 الإخباري

دراسة: أفضل نهج للسيطرة على الإيبولا يكون من مصدره

فيروس إيبولا تسبب حتى الآن في وفاة 4555 شخصاً (أرشيف)
فيروس إيبولا تسبب حتى الآن في وفاة 4555 شخصاً (أرشيف)
قال باحثون، اليوم الثلاثاء، إنه من الأفضل إجراء فحص فيروس الإيبولا في مطارات غرب أفريقيا لكبح جماح انتشار الفيروس، وذلك بدلاً من فحص المسافرين عند وصولهم إلى مقاصدهم.

وتمكن باحثون يكتبون في مجلة لانسيت، باستخدام بيانات من جداول الرحلات العالمية وتواريخ رحلات السفر إلى جانب بيانات متعلقة بالفيروس من منظمة الصحة العالمية، من وضع نموذج ووصف للحركة المتوقعة لهذا المرض عن طريق عمليات السفر على مستوى العالم.

وقالوا إن أي حماية إضافية عن طريق الفحص عند الوصول ستكون ضئيلة لأن الرحلات الجوية من غينيا وليبيريا وسيراليون تكون قصيرة نسبياً بالمقارنة مع فترة حضانة فيروس الإيبولا.

ولدى الدول الثلاث التي تم وضع نموذج لها في الدراسة، والتي هي في قلب عملية تفشي المرض، أجهزة فحص في مطاراتها.

وقال الباحث البارز كامران خان الذي يعمل في مستشفى سانت مايكل في تورنتو في كندا "إن أفضل نهج هو السيطرة على الوباء وهو في مصدره".

وأضاف "على الرغم من فحص المسافرين القادمين في المطارات الواقعة خارج غرب أفريقيا قد يقدم شعوراً بالاطمئنان، إلا أن هذا لن ينتج عنه في أحسن الأحوال سوى فوائد هامشية".
T+ T T-