السبت 22 سبتمبر 2018

طرح 250 ألف درهم تذكاري يحمل شعار "المدرسة الإماراتية"

ثمن وزير التربية والتعليم حسين بن إبراهيم الحمادي، الشراكة المميزة التي تجمع الوزارة مع المصرف المركزي والتي أثمرت عن مبادرة مشتركة تمثلت بإصدار درهم تذكاري يحمل شعار "المدرسة الإماراتية"، معتبراً أن هذه المبادرة ستسهم في التعريف بالمدرسة الإماراتية على نطاق واسع ونشر ثقافة التميز والابتكار.

وقال الحمادي بمناسبة طرح المصرف المركزي لـ250 ألف درهم تذكاري تحمل شعار "المدرسة الإماراتية" بقطر بلغ 24 مليمتراً ووزنه 6.10 غرام ويتكون خليطه المعدني من النيكل والنحاس بناء على مبادرة ثنائية مشتركة بين الجانبين لتعزيز مسيرة التعليم بالدولة وحفزها على التقدم ومدها بمسوغات تطورها مجتمعياً ومؤسسياً، إن "التعليم في دولة الإمارات أضحى من أكثر النظم التعليمية حداثة وتطورا وهو يواصل ريادته باعتبار أن التطوير المستمر سمة مهمة لمواكبة متطلبات ومستجدات العصر".

ولفت إلى أن "وزارة التربية تعمل بشكل وثيق مع مختلف المؤسسات والجهات الوطنية للتعريف بالمدرسة الإماراتية ونشر مفاهيمها ومبادئها ورؤيتها ورسالتها وهو ما يعزز من حضورها على الساحتين المحلية والعالمية وبما يلبي طموحات القيادة الرشيدة بالوصول إلى تعليم من الطراز الرفيع الضامن لمستويات متميزة لطلبتنا وتأتي هذه المبادرة مع مصرف الامارات المركزي لتصب في هذا الاتجاه".

وأكد حرص الوزارة على التعريف بمنظومة "المدرسة الإماراتية" على أوسع نطاق من خلال التعاون والتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين لتحقيق رؤيتها التعليمية والرامية للوصول إلى تعليم ابتكاري لمجتمع معرفي ريادي بمقومات تنافسية عالمية يشمل كافة المراحل العمرية ويلبي احتياجات سوق العمل المستقبلية.
T+ T T-