الثلاثاء 13 أبريل 2021
موقع 24 الإخباري

حقوقي لـ24: هجوم العريش متوقع وتقرير "هيومن ووتش" كاذب

الجيش المصري بسيناء (أرشيفية)
الجيش المصري بسيناء (أرشيفية)
أكد عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان المصري الدكتور حافظ أبو سعدة، أن الهجوم الإرهابي المتكرر الذي استهدف أكمنة العريش بمحافظة شمال سيناء، على مدار الساعات، متوقع حيث لازالت العملية "سيناء"2018، لم تنته بعد.

وأشار أبو سعدة لـ24، إلى أن الوجود النسبي للإرهابيين من شأنه أن يكرر مثل تلك العمليات إلا أنها لن تكون بالقوة والعنف نتيجة الجهود الناجحة التي بذلتها القوات المصرية في التعامل مع الإرهاب.

وأوضح أبو سعدة، أن العناصر الإرهابية المنتشرة في سيناء لازالت لديها القدرة على تنفيذ هجمات، إلا أن الأأجهزة الأمنية، تقوم بالتتبع والملاحقة كما جرت العادة ولديها القدرة على الرد السريع، مشيراً إلى أن الحادث لن يؤثر في معنويات القوات التي سبق لها وأن اجتازت ما هو أعنف وأقوى من تلك الهجمات خلال فترات ماضية، حيث عصابات إرهابية مسلحة وإجرامية يتم التعامل معها بموجب تطبيق القانون الدولي الذي يجعل للدولة الحق في ملاحقتهم والقبض عليهم وتقديمهم للمحاكمة أو أن يكون البديل في حالة الاشتباك اتخاذ ما يلزم لاسكاتهم وانهاء وجودهم.

ولفت عضو قومي حقوق الإنسان إلى أن التقرير الصادر عن منظمة هيومن رايتس ووتش قبل أيام عن سيناء استند على روايات روجها إخوانيين هما عمرو مجدي ومهند صبري، وهما معلوم عدائهما للدولة المصرية وكان يجب منظمة بهذا الحجم الكبير أن تتبين وتتأكد من تلك المعلومات فالتقرير رغم وجود معلومات صحيحة به في بعض الجزئيات إلا أنه لم يكن محايدا فقد جزم بأن الدولة المصرية ارتكبت جرائم حرب وبالتالي يجب حرمانها من قبل الإدارة الأمريكية من المعونة والمساعدات ما يؤكد أن التقرير ينحاز لصالح الإخوان.
T+ T T-