الأربعاء 21 أكتوبر 2020
موقع 24 الإخباري

الفخامة تجذب الإماراتيات للقفطان المغربي

القفطان المغربي: أزياء من تصميمات العارضة هياء الفاضل (المصدر)
القفطان المغربي: أزياء من تصميمات العارضة هياء الفاضل (المصدر)
أصبح القفطان المغربي أحد أهم الأزياء التي تجذب المرأة الخليجية عموماً والإماراتية خاصة، ويبدو ذلك واضحاً من خلال جذب هذه النوعية من الأزياء النساء الإماراتيات في معارض الأزياء كمعارض العروس التي تقام في إمارات الدولة.

فخامة وحشمة:
فخامة التصميمات المقدمة من القفطان المغربي، تجعله زياً مميزاً للمرأة الإماراتية التي تعشق التميز، هذا ما تراه الموظفة حورية الهاملي، التي ترى أن أهم ما يميز القفطان المغربي العمل اليدوي فيه، كما أن موضته لا تبطل كما الأزياء الأخرى، وبذلك يبقى هذا الزي، رغم غلاء سعره، محتفظاً بقيمته.

الكثير من تصميمات القفطان المغربي تتميز بالحشمة التي اعتادت عليها المرأة الإماراتية في أزيائها، وبذلك يعتبر القفطان منافساً قوياً للعباءة التقليدية التي تعتبر أحد أهم أزياء المرأة الإماراتية، هذا بحسب أماني السعدي، وتضيف قائلة: "القصات المعتمدة في القفطان واسعة ومريحة، وهذا الطراز هو الذي تفضله الإماراتية، إذ يوفر لها المظهر الجذاب والراحة في آن واحد".

للسهرة أيضاً:
تتفق مع السعدي آمال آل علي في الراحة التي يوفرها القفطان، لكنها تجد ميزة مناقضة لما ذكرته سابقتها فيه، ألا وهي تطور القفطان المغربي المحتشم إلى ما يشابه فساتين السهرة الفخمة، حيث بدأت عروض الأزياء في المعارض بالدولة، تقدم القفطان المغربي الذي يدخل فيه الشك والتطريز والقصات المتنوعة، مع الحفاظ على مزايا أقمشة القفطان الحريرية وحزام الخصر المميز".

هذا ذاته ما تراه الشابة سارة الحمادي، مشيرة إلى أن القفطان سيفقد بريقه لو بقيت تصميماته التقليدية على ذاتها، وهذا ما دعى مصمميه إلى تطويره، والخروج به من التقليدية إلى الأكثر عصرية، مع احتفاظه بشكله الفخم الذي يجذب نساء الخليج والإمارات اللاتي يعشقن الفخامة.

يتميز القفطان المغربي العصري بتكونه من قطعتين وثلاثة أحيانا، مما يضيف له جمالية أكبر بحسب سمية السويدي، التي تعتقد بأن ملائمته للعديد من المناسبات ومنها السهرة، خصوصاً حين إضافة أقمشة الدانتيل والشيفون والشك، وإمكانية تصميمه من أقمشة ملونة أو سادة، يجعل له بريق أكبر.

جاذب للإماراتيات:
بعدما كان القفطان المغربي مجرد زي تقليدي، أصبح اليوم زياً جاذباً في دول الخليج ومنها الإمارات، بحسب مصممة الأزياء هياء الفاضل، التي شاركت بمجموعة من التصميمات من القفطان المغربي في معرض عروس أبوظبي 2013، ورأت أن للقفطان المغربي جاذبيته وصداه الإيجابي لدى النساء في دول الخليج، وبالأخص لدى نساء الإمارات وقطر، بينما بدء يجذب السعوديات قريباً بحسب الفاضل، فنساء دول الخليج تجدن فيه أناقة فاخرة.

تدمج الفاضل في تصميماتها بين العصرية والتقليدية في القفطان المغربي، وتقدمه بما يلائم أذواق نساء الإمارات، لكنها تحرص على إدخال أهم عناصر تميز القفطان مصنوعة بعمل يدوي، وهي الحزام، السفيفة، العقد، الزري، وهي التي تمنحها الفخامة والتألق الذي يجذب النساء المحبات للفخامة، مؤكدة أنه هو الذوق المحبب لدى الإماراتيات اللاتي يبحثن عن الأناقة.

وتشير الفاضل إلى إمكانية تطويع القفطان المغربي، إذ تعمل حالياً على تصميم فساتين الزفاف منه، والتنورات والقمصان والفساتين اليومية، مثلما قدمت من القفطان فساتين السهرة المكونة من قطعتين هذا العام.

T+ T T-