الإثنين 14 أكتوبر 2019
موقع 24 الإخباري

غزة: حماس تعتقل منظم حملة مطالبة بانتخابات تشريعية

إرسال طلب للترخيص للوقفة الاحتجاجية في الآجال القانونية كما ينص عليه القانون لم يمنع حماس من اعتقال منظمها(24)
إرسال طلب للترخيص للوقفة الاحتجاجية في الآجال القانونية كما ينص عليه القانون لم يمنع حماس من اعتقال منظمها(24)
اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة لوزارة الداخلية في قطاع غزة، ليلة السبت، الناشط السياسي طارق الفرا، بعد تقدمه بطلب إلى مدير عام الشرطة للسماح للحملة التي يقودها تحت شعار"حملة الضغط والمناصرة الشعبية – حان وقت الانتخابات"، بتنظيم وقفة احتجاجية صامتةً، تنديداً بعدم إجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية في الأراضي الفلسطينية.

وحسب الطلب الذي حصل 24 على نسخة منه، كان مقرراً تنظيم الوقفة الاحتجاجية، السبت، أمام مقر المجلس التشريعي الفلسطيني في كل من قطاع غزة وفي مدينة رام الله المحتلة .

اعتقال
وقالت مصادر من حملة "حان وقت الانتخابات"، رفضت الكشف عن هويتها، لـ24: "رغم تعهدنا الواضح عند تقديم طلب الترخيص بالحفاظ على سلمية الوقفة الاحتجاجية، وإشارتنا إلى أنها ستحدث بالتزامن بين غزة ورام الله، فإن ذلك لم يكن كافياً عند أجهزة الأمن التابعة لحماس، فاعتقلت الناشط طارق الفرا".

وطالبت الحملة أجهزة حماس الأمنية، بالإفراج الفوري عن الناشط الفرا، مُحمّلة إياها المسئولية الكاملة عن سلامته.

إشعار مسبق
وأصدرت الحملة بياناً على صفحتها على فيس بوك قالت فيه: "في اعتداء صارخ على الحريات المدنية، منعت داخلية غزة أعضاء ومؤيدي حملة الضغط والمناصرة الشعبية، من تنظيم وقفةٍ احتجاجيةٍ صامتةٍ وسلميةٍ أمام المجلس التشريعي المعطل بقطاع غزة، رغم إشعارنا إياهم  بالوقفة مُسبقاً، وبمحاولتنا معرفة أسباب المنع من قيادات في الحكومة، لم نحصل على إجابة وافية، لتبرير هذا الرفض". 

يُذكر أن آخر انتخابات تشريعية أقيمت في 2005، وفازت فيها حماس بأغلبية مقاعد المجلس التشريعي، ولم تُقم أي انتخابات في الأراضي الفلسطينية منذ ذلك التاريخ، رغم القانون الذي يُحدّد ولاية البرلمان بأربع سنوات.
T+ T T-