الأحد 21 أكتوبر 2018

انتصارات اليمن رسالة الإمارات للمتآمرين



يوماً وراء الآخر، تثبت القوات المسلحة الإماراتية أنها حارسة أمينة ضد التدخلات الإقليمية ومحاولات اختراق الأمن القومي العربي من الداخل عبر ميليشيات عميلة تحاول أن تكرر في اليمن ما جرى في دول أخرى بالمنطقة.

ونجاح قواتنا الباسلة في تمكين المقاومة اليمنية من تحرير مدينة حيس الاستراتيجية على الساحل الغربي لليمن، يؤكد المهارات العالية والإمكانات الكبيرة لأبطالنا الذين قاموا بعملية إسناد ناري، وقدموا غطاء جوياً ودعماً لوجستياً، أتاح لعناصر المقاومة أن تكبد ميليشيات الحوثي العميلة خسائر فادحة.

هذه العملية النوعية، التي تمهد الطريق أمام مزيد من الانتصارات، انطلاقاً من الموقع الاستراتيجي لـ "حيس"، تعكس القدرات الرفيعة التي تتمتع بها مختلف أفرع قواتنا المسلحة، سواء من حيث التجهيزات والعتاد أو التدريب أو التنسيق المشترك بين القوات الجوية ووحدات الاستطلاع وفرق الهندسة قبل وأثناء وبعد المعركة، وقد أسهم ذلك في حدوث الانهيار الكبير والسريع في صفوف الانقلابيين، على الرغم من كل ما يتلقونه من دعم ومساندة من أطراف إقليمية تحاول مد أذرعها الخبيثة في مختلف أنحاء المنطقة.

لكننا بالمرصاد لكل من يتآمر للمس بالأمن القومي العربي أو التلاعب بمقدراته، فهذه عقيدة قواتنا الباسلة التي تعمل بجد لإعادة اليمن إلى محيطه العربي سليماً معافى تاماً، كامل السيادة على أرضه.
T+ T T-