الثلاثاء 27 أكتوبر 2020
موقع 24 الإخباري

وثائقي سوري يفوز بجائزة "أفضل فيلم غير أمريكي" في العالم

فاز الفيلم الوثائقي السوري "العودة إلى حمص"، للمخرج طلال ديركي، بجائزة "أفضل فيلم وثائقي غير أمريكي"، في "مهرجان صندانس" للسينما المستقلة، الذي اختتم فعالياته اليوم الأحد، وتسلّم الجائزة مُنتج الفيلم السينمائي السوري عروة نيربية، فيما اكتفى المخرج بتوجيه رسالة عبر الفيديو.

يُعتبر فيلم "العودة إلى حمص"، أول فيلم وثائقي سينمائي سوري يتناول الوقائع التي تمرّ بها سوريا منذ 3 سنوات، وأول فيلم سينمائي يحققه مخرج سوري، بما يخصّ "الثورة السورية"، على الرغم من أن عدداً وافراً من المخرجين السينمائيين السوريين انضموا إلى المُعارضة، وغادروا سوريا إلى بلدان شتى.

وفي وقت يُذكر أن المخرج السينمائي طلال ديركي سبق له أن قدّم عدداً من الأفلام القصيرة والوثائقية، ومنها الفيلم القصير "رتل كامل من الأشجار" بإنتاج "المؤسسة العامة للسينما" في سوريا، وفيلم "33 يوماً"، وفيلم "بطل البحار"، بإنتاج خاص، فإن السينمائي عروة نيربية، الذي قام ببطولة فيلم "باب الشمس"، مع المخرج المصري يسري نصرالله، يتولّى شؤون الإنتاج وتقديم الخدمات السينمائية عبر شركته "برو أكشن"، وأقام 3 دورات متميزة من "مهرجان سينما الواقع" (دوكس بوكس)، في سوريا، قبل أن يغادر إثر اعتقاله إلى مصر، حيث يتابع نشاطاته.

T+ T T-