الثلاثاء 21 سبتمبر 2021
موقع 24 الإخباري

ميليشيا الحوثي تقتحم احتجاجات الأطباء في صنعاء

احتجاجات الأطباء في صنعاء (عكاظ)
احتجاجات الأطباء في صنعاء (عكاظ)
اقتحم القيادي الحوثي مدير هيئة مستشفى الثورة العام بصنعاء عبدالملك جحاف، وعدد من المسلحين إضراباً للموظفين واعتدوا عليهم أمس الأربعاء.

ووفقاً لصحيفة عكاظ، قال أطباء وممرضون محتجون إن "جحاف هددهم بالسجن والفصل خلال مشاركتهم في إضراب مفتوح للمطالبة بمستحقاتهم المالية المتأخرة، بعد أن رفضت الميليشيا صرفها"، مؤكدين أن الإضراب المفتوح تصعيد للإضراب الجزئي الذي كان ينفذ لساعات في الأيام الماضية.

وطالب الأطباء في بيان المجتمع الدولي والمكونات اليمنية بالوقوف إلى جانبهم، مشددين على ضرورة التصدي لحالة الخوف التي تعاني منها الكثير من المؤسسات والخروج للمطالبة بحقوقهم المشروعة التي سرقتها الميليشيا طوال السنوات الست.

وأفادت مصادر طبية بأن الميليشيا أصابت المستشفى الحكومي الأكبر في اليمن بحالة من الشلل التام، ونهبت إيراداته بعد رفع رسوم التشخيص والمختبرات والكشفيات والرقود إلى ما يعادل القطاع الخاص مع أنه مستشفى حكومي كان يقدم خدماته مجاناً للمواطنين.

وذكرت المصادر أن الميليشيا تذل وتهين الأطباء والممرضين في المستشفى، وتحرم الفقراء والمساكين من العلاج فيما توظف الإيرادات لقتل الشعب اليمني كمجهود حربي.

ومن جهة أخرى، قضت المحكمة الجزائية الابتدائية الحوثية بإعدام 5 مختطفين تعزيرياً، ووفقاً لمحامين فإن الميليشيا وجهت للمختطفين تهماً كيدية أبرزها ممارسة نشاط تجسسي وتخريبي لصالح ضباط جهاز الاستخبارات البريطاني.

وأفاد المحامون بأن المحكوم عليهم (عرفات الحاشدي، علي الجعماني، باسم الخروجه، سليم حبيش، وأيمن حريش)، كما حكمت على السادس محمد حريش بالسجن 5 سنوات مع وضعه تحت رقابة الشرطة لمدة 3 سنوات.
T+ T T-