الأربعاء 7 ديسمبر 2022
موقع 24 الإخباري

فيتامين د وزيت السمك يحميان المولود من الخُنّاق

أظهرت نتائج من تجربة سريرية جديدة أن الرضع والأطفال دون سن الثالثة يكونون أقل عرضة للإصابة بالخناق إذا تناولت أمهاتهم مكملات فيتامين د وزيت السمك أثناء الحمل.

والخُنّاق عدوى فيروسية تصيب الجهاز الصدري للأطفال الصغار وتسبب صعوبة في التنفس وسعالاً مميزاً (نباحي)، وهو عدوى شائعة وعادة ما تكون خفيفة، لكن بعض الصغار يحتاجون إلى علاج في المستشفى ودعم للتنفس.

وأجريت الدراسة في مستشفى كوبنهاغن، وعرضت في مؤتمر جمعية الجهاز التنفسي المنعقد حاليا ًفي برشلونة، وهي الأولى من نوعها التي تحقق في آثار فيتامين د وزيت السمك على مرض الخُنّاق.

واشتملت الدراسة على 736 حاملاً تم تقسيمهن إلى 4 مجموعات، أعطيت الأولى جرعة عالية من فيتامين د وزيت السمك، والثانية أعطيت جرعة عالية من فيتامين د وزيت الزيتون، والثالثة أعطيت جرعة قياسية محدودة من فيتامين د وزيت السمك، والرابعة أعطيت جرعة قياسية من فيتامين د وزيت الزيتون.

وتناولت الحوامل هذه المكملات بداية من الأسبوع الـ 24 من الحمل وحتى بعد أسبوع من الولادة. وراقب الباحثون الأطفال حتى سن 3 سنوات، وتبين أن هناك حوالي 97 طفلاً تم تشخيص حالة من حالات الخُنّاق لديهم.

وأظهرت النتائج أن الأمهات اللاتي تناولن جرعات عالية من فيتامين د وزيت السمك كان أطفالهن معرضون لخطر الخُنّاق بنسبة لم تتجاوز 11%، بينما ارتبط تناول زيت الزيتون بزيادة الخطر إلى 17%، وتناول الجرعة القياسية من فيتامين د بزيادة الخطر إلى 18%.

ولم تؤكد النتائج كيف تؤثر هذه المكملات، لكن يُعتقد أنها تزيد من فاعلية المناعة على التخلّص من العدوى.
T+ T T-