رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني ووزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان (إكس)
رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني ووزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان (إكس)
الخميس 12 أكتوبر 2023 / 23:28

إيران: فتح "جبهة جديدة" ضد إسرائيل يعتمد على التطورات في غزة

يتوقف فتح جبهة جديدة ضد إسرائيل حسب وجهة نظر وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان على تصرفات الجيش الإسرائيلي تجاه قطاع غزة المحاصر، والمستهدف بقصف عنيف منذ 6 أيام.

وتتوجه الأنظار إلى الجمهورية الإسلامية بسبب دعمها حركة حماس منذ مدة، وعلى الرغم من دعم طهران لهذه الحركة الفلسطينية، يؤكد القادة الإيرانيون عدم ضلوع طهران في الهجوم الذي شنته حماس، السبت، ضد اسرائيل، العدو اللدود للجمهورية الإسلامية.

وتخشى الولايات المتحدة أن تُفتح جبهة جديدة في شمال إسرائيل عند الحدود مع لبنان، في حال قرر حزب الله المدعوم من إيران وحليف حماس، التدخل بشكل واسع.

وقال وزير الخارجية الايراني حسين أمير عبد اللهيان، خلال لقاء مع رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني في بغداد، إن "مسؤولين في بعض الدول يسألوننا عن إمكانية فتح جبهة جديدة في المنطقة".

وأضاف، "قلنا لهم إن جوابنا الواضح فيما يتعلق بالاحتمالات المستقبلية هو أن كل شيء يعتمد على تصرفات الكيان الصهيوني في غزة".

وقتل نحو 1200 اسرائيلي، غالبيتهم من المدنيين، في عملية حماس، فيما قضى 1417 فلسطينياً وفق السلطات المحلية، بينهم الكثير من المدنيين، خلال 6 أيام في قطاع غزة الذي يتعرض لقصف مكثف من اسرائيل رداً على هجوم حماس، وتحولت مبانٍ كاملة فيه إلى ركام.

من جهتها، حذرت دول غربية إيران منذ، السبت، من توسيع نطاق النزاع مع إسرائيل، وصرح الرئيس الأمريكي جو بايدن، أمس الأربعاء: "لقد وجهت رسالة واضحة للإيرانيين مفادها: احذروا".

بعد العراق، يتوجه الوزير الإيراني إلى لبنان حيث اكتفى حزب الله حتى الساعة بتدخل محدود في النزاع بعد هجوم حليفته حماس ضد إسرائيل.وقال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، إنه "يجب على كافة الدول الإسلامية والعربية وجميع أحرار العالم، وقف جرائم الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني من خلال التعاون الجاد"، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية (إرنا) عن بيان رئاسي.

وأجرى رئيسي، مساء الأربعاء، اتصالاً بولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والرئيس السوري بشار الأسد.