الإثنين 26 أغسطس 2019
موقع 24 الإخباري

المغامر الإماراتي سعيد المعمري يستكشف أعمق كهف في العالم

حصل المعمري على عدة جوائز رياضية في السباحة والملاكمة والتيكواندو وغيرها (أرشيف)
حصل المعمري على عدة جوائز رياضية في السباحة والملاكمة والتيكواندو وغيرها (أرشيف)
في رحلة جديدة ينطلق المغامر الإماراتي سعيد خميس المعمري، الأسبوع المقبل، لسبر أغوار أعمق كهف في العالم في جمهورية جورجيا، دعماً لجهود جمعية الامارات لمتلازمة داون الإنسانية.

إفريست وكيليمانجارو، وإكونكاجوا وقمة البروس وقمة دنالي، كلها قمم تسلقها المعمري
من أمنيات المغامر الإماراتي المعمري، تسلق برج خليفة وأعلى فندق في العالم
يشغل المعمري منصب رئيس قسم المغامرات في فريق دراجي العين، الذي تأسس في 2009
وبحسب رئيس مجلس إدارة الجمعية، سونيا الهاشمي، فإن المعمري يقوم بـ"مبادرة تمثل دور شباب الوطن وفتياته من خلال إبداع خاص"، مشيرة إلى أن المعمري يعد واحداً ممن جعلوا إسم الإمارات حاضراً دولياً بصورة مشرفة، وله باع طويل في عالم المغامرة وتحقيق الأرقام القياسية.

جوائز ورحلات
والمعمري حاصل على شهادة في التخطيط الاستراتيجي، ويتابع دراسته العليا في القانون والاقتصاد في جامعة الجزيرة، وهو من هواة السباحة والصيد والغطس، وأيضاً القفز الحر والملاكمة والتايكواندو و تسلق الجبال، واستكشاف الكهوف في البر وأعماق البحار، إنه هاوي للمغامرات بكل ما تعنيه الكلمة.

وحصل على عدة جوائز رياضية منها 3 ميداليات برونزية، و 3 ميداليات فضية و3 ميداليات ذهبية، في السباحة والملاكمة والتيكواندو والكثير من الجوائز والشهادات.

إفريست وكيليمانجارو، وإكونكاجوا وقمة البروس وقمة دنالي، كلها قمم تسلقها المعمري، كما أنجز سبر عدد من الكهوف الجبلية والبحرية في دولة الامارات، و سلطنة عمان وسويسرا، وأمريكا الشمالية.

الهدف الجديد لهذا المغامر من رحلته المنتظرة، هو الوصول إلى أدنى نقطة في الأرض ودخول موسوعة جينيس للأرقام القياسية، حتى يرفع فيها علم دولة الإمارات وصورة قادة ورمزو الإمارات.

الإمارات على القمر
وسيرفع المعمري أيضاً شعار الجمعية لدعم تلك الفئة من مصابي متلازمة داون، ويقول: "رسالتي أن أؤكد للعالم مدى حبي لوطني، ورفع علمه في أدنى نقطة على الأرض، لرد بعض الجميل لدولة وفرت لي الأمن والأمان، وليعرف العالم بأن هناك شعب مستعد أن يضحي بحياته من أجل حكامه، ومدى حبنا وترابطنا ووفاءنا وولاءنا لهذه القيادة الحكيمة ونقول كلنا خليفة".

ومن أمنيات المغامر الإماراتي المعمري، تسلق برج خليفة وأعلى فندق في العالم، "أتمنى أن أكون ضمن أول رحلة سياحية تنطلق إلى سطح القمر لأرفع علم دولة الإمارات العربية المتحدة، وصورة فقيد الأمة الشيخ زايد رحمه الله، فوق أعلى قمة على سطح القمر".

ويشغل المعمري منصب رئيس قسم المغامرات في فريق دراجي العين، الذي تأسس في 2009، وساهم الفريق في خدمة المجتمع والتواصل معه، وتوعية الشباب والمجتمع والمشاركة في الفعاليات الوطنية.
T+ T T-