الأربعاء 14 نوفمبر 2018
موقع 24 الإخباري

ملك الأردن يدين بشدة العمل الإرهابي في باريس

سقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى بهجمات داعشية على العاصمة الفرنسية باريس (أرشيف)
سقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى بهجمات داعشية على العاصمة الفرنسية باريس (أرشيف)
دان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني السبت "العمل الارهابي الشنيع" الذي أوقع في باريس مساء الجمعة 120 قتيلاً على الأقل في حصيلة مؤقتة، مؤكداً وقوف بلاده إلى جانب فرنسا، حسبما أفاد بيان صادر عن الديوان الملكي الاردني.

وقال البيان إن الملك عبد الله عبر في برقية تعزية ومواساة بعث بها الى الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند عن "استنكاره وغضبه الشديدين للحادث الإرهابي الجبان الذي ضرب العاصمة الفرنسية باريس الليلة الماضية، وأدى إلى سقوط عشرات الضحايا وإصابة المئات".

ودان الملك "بشدة هذا العمل الإرهابي الشنيع"، معرباً عن "تضامنه والشعب والحكومة الأردنية، مع الرئيس والشعب والحكومة الفرنسية في هذا المصاب الأليم".

وأكد "وقوف الأردن إلى جانب فرنسا في مختلف الظروف".

وكانت الحكومة الأردنية اعلنت في بيان صدر عنها ليلاً وقوفها "بكل قوة وحزم ضد التنظيمات الإرهابية التي باتت أعمالها الإجرامية تستشري في كل مكان وتستبيح الأرواح والممتلكات، ولا تراعي حرمة الدين والإنسانية والقيم والأخلاق".

ودعت "المجتمع الدولي إلى الوقوف والتعاون وتعبئة الموارد لمواجهة ظاهرة الإرهاب وقطع التمويل عن التنظيمات الإرهابية".

كما أكدت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين في الأردن، أن سفارة المملكة في باريس، تتابع أحوال المواطنين هناك منذ الحادث الإرهابي الجبان الذي ضرب العاصمة الفرنسية باريس الليلة الماضية، وأدى الى قتل وإصابة المئات من المدنيين الابرياء.

وقالت الناطق الرسمي باسم الوزارة صباح الرافعي "إنه لم تردنا حتى اللحظة"، أي معلومات تفيد بتعرض أي مواطن أردني هناك لأذى، مشيرةً إلى أن السفارة قامت بتشكيل فريق عمل وغرفة عمليات لمتابعة أحوالهم والاطمئنان عنهم.

ودانت دول عربية عدة الاعتداءات التي استهدفت باريس مساء الجمعة، مؤكدة تضامنها مع الشعب الفرنسي ورفضها لهذه "الأعمال الإرهابية" ووقوفها إلى جانب فرنسا في "مكافحة الارهاب" حتى القضاء عليه.

T+ T T-