الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
موقع 24 الإخباري

حماس تعتقل نشطاء معارضين لحكمها في غزة

عناصر من أمن حماس (أرشيف)
عناصر من أمن حماس (أرشيف)
اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة لحركة حماس في قطاع غزة، اليوم الأحد، ناشطاً فلسطينياً من وسط مدينة غزة، بذريعة ممارسته أنشطة مناهضة للحركة في القطاع، بعد تصاعد الغضب الشعبي من ممارسات الفساد وتدهور الأوضاع الاقتصادية والإنسانية في غزة التي تسيطر عليها حماس منذ العام 2007.

وقالت مصادر فلسطينية، إن أجهزة أمن حماس اعتقلت الناشط خالد الغزالي، خلال سيره في منطقة الجندي الجهول وسط مدينة غزة، واقتادته لأحد مراكزها للتحقيق، دون السماح لعائلته ومحامٍ عنه بالتواصل معه.

كما اعتقلت خلال اليومين الماضيين، عدداً من المعارضين في مناطق متفرقة من قطاع غزة، ووجهت لهم تهماً تتعلق بزعزعة الأمن، والتحريض على مظاهرات في غزة، على غرار المظاهرات التي خرجت في مارس (آذار) العام الماضي، احتجاجاً على الضرائب التي تفرضها حماس في غزة.

وفي السياق ذاته، تواصل أجهزة أمن حماس، اعتقال الناشط في حركة فتح سامر النمس، والذي أصدرت محاكم غزة التابعة لحماس، حكماً بالسجن المؤبد عليه، بتهمة "النيل من الوحدة الثورية"، وهي التهمة التي توجهها حركة حماس ضد معارضيها في غزة.

وقالت عائلة المعتقل النمس، إن "ابنها معتقل على خلفية سياسية بحتة، تحت مسمى النيل من الوحدة الثورية"، خلافاً لنص المادة 178 من قانون العقوبات الثوري لعام 1979"، داعية لإعادة النظر في ملف سامر، ومطالبة الرئاسة الفلسطينية وحركة فتح بالتدخل الفوري، وتحمل مسؤولياتهم تجاه أبنهم.

وتواجه حركة حماس، التي تسيطر على قطاع غزة، معارضيها بحملات الاعتقال الواسعة، تجبرهم من خلالها على توقيع تعهدات مالية بمبالغ ضخمة، في حال خروجهم في مسيرات ضد الحركة أو أنشطة مناهضة لحكمها في القطاع، حيث اعتقلت مئات المتظاهرين على خلفية حراك "بدنا نعيش" في قطاع غزة، ونجحت وساطات فصائلية في الإفراج عنهم.
T+ T T-