الخميس 2 يوليو 2020
موقع 24 الإخباري

أطباء لبنان توضح حقيقة فيديو مسرّب لطبيب يصف الإيرانيين بـ" معمل كورونا "

انتشرت في الساعات الـ24 الماضية في لبنان مقطع فيديو قصير يظهر فيه طبيب أثناء ارتدائه الملابس الواقية، يصف فيه الوضع الكارثي للإصابات داخل أحد مستشفيات في ضاحية بيروت الجنوبية، حيث تتمركز فيه العناصر الموالية لتنظيم حزب الله الإرهابي.

وفي حين لم يتم الإشارة إلى هوية الطبيب المذكور عبر الفيديو المتداول، إلى أن الشخص يصف الوضع داخل المستشفى بأنه كارثي أشبه بيوم القيامة.
ويكشف الطبيب المزعوم أن المستشفى يستقبل فوجاً وراء آخر من المصابين ، قائلاً إن "الإيرانيين أصبحوا معملاً لانتاج فيروس كورونا، .. في كل مرة أحاول معرفة مصدر المرض يجاوبونني بأنه تم التخالط مع أحد الإيرانيين".

ورداً على انتشار الفيديو، ادعت نقابة الأطباء في بيان أن "الفيديو مفبرك"، محذرة "أي طبيب أو منتحل صفة طبيب من إرسال رسائل إلى الرأي العام من شأنها إلحاق الأذى بالطاقم الطبي والاستشفائي، وإثارة البلبلة في هذه الأوقات العصيبة التي يمر بها لبنان".
وطلبت النقابة من مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية التابعة لمديرية الأمن الداخلي "التحري عن الفاعلين والمشاركين"، معلنة أنها "ستتقدم بشكوى لملاحقتهم أمام النيابة العامة التمييزية".

وكان مستخدمو منصات التواصل لفتوا إلى أن الفيديو يبدو أنه كان مرسلاً لأحد أفراد عائلة الطبيب ولم يكن للنشر العلني، مدعين بأن الطبيب الظاهر هو من أحد أقرباء رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله هاشم صفي الدين.

وفي الساعات الماضية أعلنت وزارة الصحة اليوم عن تسجيل 10 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع إجمالي الإصابات بالفيروس في البلاد إلى 619 ، في حين أن عدد الوفيات مستقر حتى تاريخه عند 20 وفاة".
T+ T T-